تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مقتل 6 فلسطينيين برصاص الجيش الإسرائيلي وعريقات يتهم تل أبيب بارتكاب "مجزرة"

أ ف ب/ أرشيف

قتل ستة شبان فلسطينيين في مواجهات مع الجيش الإسرائيلي في قطاع غزة. واتهم كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات "الحكومة الإسرائيلية بارتكاب مجزرة بشعة بحق أبناء الشعب الفلسطيني". وقالت المتحدثة باسم الجيش الإسرائيلي إن المواجهات اندلعت بعدما رشق شبان قوات الجيش الإسرائيلي عند السياج الحدودي بالحجارة و"ردت هذه القوات بإطلاق النار".

إعلان

قتل خمسة فلسطينيين بينهم فتى برصاص الجيش الإسرائيلي خلال مواجهات اندلعت الجمعة قرب نقطة نحال العوز الإسرائيلية قرب الحدود شرق مدينة غزة، حسب ما قال المتحدث باسم وزارة الصحة في القطاع.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة في قطاع غزة الطبيب أشرف القدرة إن "عدد الشهداء ارتفع إلى ستة بعد استشهاد الشاب زياد نبيل شرف (20 عاما) برصاص قوات الاحتلال في المواجهات شرق منطقة الشجاعية" شرق مدينة غزة.

وأوضح القدرة أن القتلى هم "الطفل محمد هشام الرقب (15 عاما) وعدنان موسى أبو عليان وأحمد عبد الرحمن الهرباوي وشادي حسام دولة وعبد الوحيدي ونبيل شرف وجميعهم في العشرينيات من أعمارهم".

حماس: "الاحتلال الإسرائيلي يتعمد قتل المتظاهرين العزل"

من جانبه، قال إياد البزم، الناطق باسم وزارة الداخلية التي تديرها حركة حماس في قطاع غزة إن "الاحتلال الإسرائيلي يتعمد قتل المتظاهرين السلميين العزل شرق غزة باستخدام الرصاص المتفجر وإصابتهم في الأجزاء العلوية من جسمهم ما يفسر العدد الكبير من الشهداء والجرحى خلال أقل من أربع ساعات".

ووصف نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس في قطاع غزة إسماعيل هنية في خطبة صلاة الجمعة الهجمات الفلسطينية والمواجهات في الضفة الغربية المحتلة بـ"الانتفاضة".

ودعا هنية في خطبته إلى "تعميق الانتفاضة وتصاعدها"، معتبرا أنها "الطريق الوحيد نحو التحرير" بعد مقتل فلسطيني في الخليل برصاص شرطي حاول الفلسطيني طعنه، وإصابة شابة حاولت طعن حارس شمال إسرائيل، واعتقال شاب حاول طعن إسرائيلي في القدس.

عريقات يتهم إسرائيل بارتكاب "مجزرة بشعة بحق الشعب الفلسطيني"

من جهته، اتهم كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات الجمعة الحكومة الإسرائيلية برئاسة بنيامين نتانياهو بارتكاب "مجزرة بشعة بحق ابناء الشعب الفلسطيني"، مطالبا مجلس الأمن بإنشاء "نظام حماية دولية خاص بالشعب الفلسطيني".

وقال عريقات إن "الحكومة الإسرائيلية برئاسة المتطرف اليميني نتانياهو ارتكبت اليوم مجزرة بشعة بحق أبناء الشعب الفلسطيني" ، معتبرا أن "المؤتمر الصحافي لنتانياهو أمس (الخميس) كان بمثابة دعوة لجيشه ومستوطنيه إلى مزيد من التصعيد والقتل والجرائم بحق شعبنا".

وطالب عريقات "مجلس الأمن الدولي بسرعة البحث الجدي في إنشاء نظام حماية دولية خاص بالشعب الفلسطيني (..) على غرار 19 نظاما خاصا أنشأها المجلس في آخر عشرين سنة".

وأكد أن إسرائيل تشن "حربا شاملة ضد الشعب الفلسطيني بمختلف أنواع الأسلحة وبحملة منظمة ومنسقة بين الجيش والأمن والمستوطنين ضد شعبنا وأرضنا ومقدساتنا، إنها حرب شاملة لتكريس الاحتلال والاستيطان".

الجيش الإسرائيلي يطلق النار على متظاهرين

قالت متحدثة باسم الجيش الإسرائيلي لوكالة الأنباء الفرنسية إن نحو 200 فلسطيني اقتربوا من السياج الحدودي وقاموا بإلقاء الحجارة على قوات الجيش.

وأضافت "ردت القوات بالموقع بإطلاق النار على المحرضين الرئيسيين لمنع تقدمهم وتفريق المشاغبين"، مؤكدة وقوع "خمس إصابات" دون مزيد من التفاصيل.

وهي المرة الأولى منذ سنوات التي تندلع فيها صدامات بين الفلسطينيين والجيش الإسرائيلي قرب الحدود في قطاع غزة وتسفر عن هذا العدد من القتلى والجرحى.

واندلعت مواجهات بين شبان وصبية فلسطينيين وقوات الجيش الإسرائيلي في أعقاب تظاهرة شارك فيها مئات الشبان "تضامنا مع القدس" ووصلت إلى المنطقة الحدودية شرق غزة.

وذكر شهود عيان أن المتظاهرين الغاضبين أشعلوا إطارات السيارات على الطريق القريب من الحدود مع إسرائيل ورشقوا الحجارة تجاه عربات مصفحة تابعة للجيش الإسرائيلي تتمركز قرب الحدود.

 

فرانس24/ أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن