تخطي إلى المحتوى الرئيسي

إسرائيل تمنع الفلسطينيين دون الخمسين من دخول المسجد الأقصى لصلاة الجمعة

أ ف ب

أعلنت الشرطة الإسرائيلية أن دخول باحة الأقصى محظور على الرجال الذين تقل أعمارهم عن خمسين عاما لأداء صلاة الجمعة، وذلك على خلفية تصاعد المواجهات بين الفلسطينيين والإسرائيليين مؤخرا، ما أدى لجرح سبعة إسرائيليين ومقتل فلسطينيين الخميس.

إعلان

منعت إسرائيل الجمعة الرجال الذين تقل أعمارهم عن خمسين عاما من دخول باحة المسجد الأقصى للصلاة عقب ارتفاع حدة التوتر ميدانيا مع استمرار تصاعد أعمال العنف في إسرائيل والأراضي الفلسطينية المحتلة.

وتكررت الهجمات بالسلاح الأبيض التي استهدفت إسرائيليين الخميس حيث سجلت أربع حوادث جديدة أسفرت عن سقوط سبعة جرحى ما أدى إلى توتر شديد في إسرائيل، بينما قتل فلسطينيان.

وصرح رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو مساء الخميس أن إسرائيل تواجه "موجة إرهاب" غير منظمة بشكل عام لكن تشجعها التحريضات على الكراهية من قبل السلطة الفلسطينية وحركة المقاومة الإسلامية (حماس) وبعض دول المنطقة.

للمزيد: فلسطين.. تذكرة عودة إلى جنين

وتعهد نتانياهو الذي كان يتحدث في مؤتمر صحافي، التحرك "بتصميم" في مواجهة أعمال العنف لكنه أقر بأنه لا يملك "حلا سحريا" لمكافحتها.

من جهتها أعلنت الشرطة الإسرائيلية مساء الخميس أن دخول باحة الأقصى محظور على الرجال الذين تقل أعمارهم عن خمسين عاما لصلاة الجمعة. وتهدف هذه القيود المرتبطة بالسن عادة إلى الحد من احتمال حدوث مواجهات داخل باحة الأقصى أو في محيطه المباشر.

وذكرت الشرطة الإسرائيلية أن سبعة أشخاص جرحوا الخميس في عمليات طعن في القدس وتل أبيب وبالقرب من مستوطنة في الضفة الغربية المحتلة.

 

 

 

فرانس 24 / أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن