جوائز نوبل 2015

ترحيب دولي بفوز تونس بنوبل للسلام وفالس يغرد بالعربية "تحيا الديمقراطية التونسية"

تغريدة مانويل فالس
تغريدة مانويل فالس مقتطف من الشاشة

رحب رئيس الحكومة الفرنسية مانويل فالس بفوز الرباعي الراعي للحوار في تونس بجائزة نوبل للسلام في تغريدة على تويتر باللغة العربية قال فيها "تحيا الديمقراطية التونسية". كما قال الرئيس هولاند "أنا مسرور لجميع التونسيين"، مؤكدا أن هذه الجائزة ستدعم الانتقال الديمقراطي في تونس. أما وطنيا فقد لاقت الجائزة ترحيبا من قبل المنظمات المكونة للحوار ورئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي.

إعلان

نشر رئيس الحكومة الفرنسي مانويل فالس الجمعة تغريدة باللغة العربية على موقع تويتر يشيد فيها بفوز الرباعي الراعي للحوار في تونس بجائزة نوبل للسلام 2015، كما اعتبر الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند أن هذه الجائزة "تكرس نجاح الانتقال الديموقراطي" في هذا البلد.

وقال فالس عبر تويتر "أشادت جائزة نوبل للسلام بجهود التونسيين تحيا الديمقراطية التونسية "، وقال هولاند إن جائزة "نوبل تكرس نجاح الانتقال الديموقراطي في تونس"

فالس بالعربية عبر تويتر : "تحيا الديمقراطية التونسية"

في حين اعتبر الاتحاد الأوروبي الوسطاء التونسيين حائزي نوبل للسلام "مثال على كيفية الخروج" من الأزمات الإقليمية، وفق ما صرحت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيدريكا موغيريني الجمعة.

وتابعت موغيريني على تويتر أن "منح جائزة نوبل للسلام للوساطة الرباعية في الحوار الوطني في تونس يكشف السبيل للخروج من الأزمات في المنطقة وهو الوحدة الوطنية والديموقراطية".

ومنذ انطلاق الربيع العربي بعد ثورة الياسمين في تونس في العام 2011، زاد الاتحاد الأوروبي دعمه لتونس من خلال تقديم مساعدات ودعم سياسي وإطلاق محادثات تجارية.

ويشار إلى أن هذه الوساطة ضمت أربع منظمات هي الاتحاد العام التونسي للشغل والاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية والهيئة الوطنية للمحامين التونسيين والرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان، وقامت بتنظيم "حوار وطني" طويل وصعب بين الإسلاميين ومعارضيهم وحملتهم على التوافق لتجاوز شلل المؤسسات.

"يجب دعم تونس لتمضي أكثر في نجاح عمليتها الانتقالية"

وأضاف هولاند "أنا مسرور لجميع التونسيين. لقد التقيت أعضاء الرباعية وأريد أن أحيي جميع هؤلاء الناشطين والناشطات لأن نساء كثيرات شاركن" في هذه العملية.

it
الرباعي الراعي للحوار في تونس يفوز بجائزة نوبل للسلام

وتابع "أنه أيضا تشجيع لدعم أكبر لتونس في المحن التي تشهدها، وقد شهدنا ذلك في الأعمال الإرهابية في الأسابيع والأشهر الأخيرة (...) ينبغي أن نقر بأن الربيع العربي في تونس كان الوحيد الذي أفضى إلى هذه النتيجة (والتي تمثلت) في انتخابات نزيهة (أدت إلى) إرساء ديموقراطية في نهاية المطاف".

لكنه شدد على أن "أوروبا والعالم ينبغي ألا يكتفيا ببساطة بمنح جائزة، بل إعطاء أهمية للمساعدات الواجب تقديمها إلى تونس".

وقال هولاند أيضا "يجب إفساح المجال لتونس لتمضي أكثر في نجاح عمليتها الانتقالية. هذا سيكون موقف فرنسا. على فرنسا أن تستخلص من ذلك كل العبر وان تقيم تعاونا مع تونس يكون على المستوى المطلوب على الصعيد الاقتصادي والسياحي وأيضا على صعيد الدفاع".

it
تونس: ردود فعل الفائزين بجائزة نوبل للسلام

 

ترحيب وطني

قال مسؤولون من رباعي الحوار الوطني في تونس  إن الفوز بجائزة نوبل للسلام هذا العام هو رسالة أمل للمنطقة العربية وإن الحوار يتعين أن يكون بالكلمات وليس بالسلام.

واعتبر الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي الجمعة حصول "الرباعي الراعي للحوار الوطني" في تونس على جائزة نوبل للسلام لسنة 2015 تكريسا لـ"مبدأ التوافق" السياسي الذي سارت فيه البلاد.

وقال قائد السبسي في شريط فيديو نشرته رئاسة الجمهورية على صفحتها الرسمية في فيس بوك "هذا تكريس للمبدأ الذي مشينا فيه وهو الحلول التوافقية (..) تونس ليس لها حل آخر إلا الحوار".

 

فرانس 24 / أ ف ب/ رويترز

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم