تخطي إلى المحتوى الرئيسي

واشنطن ستدفع تعويضات لضحايا الغارة على مستشفى "أطباء بلا حدود" بقندوز الأفغانية

الغارة خلفت 12 قتيلا على الأقل وعشرة جرحى.
الغارة خلفت 12 قتيلا على الأقل وعشرة جرحى. أ ف ب

أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية السبت في بيان أن واشنطن ستدفع تعويضات مالية لضحايا الغارة الأمريكية على مستشفى منظمة "أطباء بلا حدود" في مدينة قندوز، بأفغانستان، والتي خلفت 12 قتيلا على الأقل وعشرة جرحى.

إعلان

قال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية، بيتر كوك، السبت في بيان إن واشنطن ستدفع تعويضات لضحايا الغارة الأمريكية على مستشفى منظمة "أطباء بلا حدود" في قندوز الأفغانية، والتي قتل فيها 22 شخصا على الأقل.

وأوضح كوك أن الجيش الأمريكي "سيعمل مع من تضرروا" بهذه الغارة الجوية "لتحديد المبالغ المناسبة التي ستدفع"، مضيفا أنه يمكن أيضا أن يدفع مالا "لإعادة إعمار" المستشفى.

وقال المتحدث إن "وزارة الدفاع تعتقد أنه من المهم معالجة آثار هذا الحادث المأساوي"، و"إحدى الإجراءات التي يمكن للوزارة اتخاذها هو دفع تعويضات للمدنيين المصابين ولأسر المدنيين الذين قتلوا في هذه العمليات العسكرية الأمريكية".

وكانت منظمة "أطباء بلا حدود" سحبت كافة موظفيها من المستشفى غداة الغارة التي نفذت السبت الماضي. وقد ترتفع حصيلة الضحايا بحسب المنظمة، والتي قالت إنها لا تملك معلومات بشأن تسعة مرضى و24 موظفا.

وقدم الرئيس باراك أوباما اعتذاره للمنظمة، لكن الأخيرة لا تزال تطالب بتحقيق دولي مستقل في الغارة التي وصفتها بأنها "جريمة حرب".

فرانس 24 / أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.