تخطي إلى المحتوى الرئيسي

البرلمان الإيراني يصادق على الاتفاق النووي الموقع مع القوى العظمى

أ ف ب (أرشيف) | مصنع بوشهر الإيراني النووي

صادق اليوم الثلاثاء البرلمان الإيراني على الاتفاق النووي التاريخي الذي وقعته إيران مع القوى العظمى في 14 تموز/يوليو الماضي والذي ينص على رفع العقوبات المفروضة على طهران مقابل تقليص برنامجها النووي المدني والتعهد بعدم حيازة سلاح نووي.

إعلان

صادق البرلمان الإيراني الثلاثاء على الاتفاق النووي التاريخي الموقع مع القوى العظمى في 14 تموز/يوليو بتاييد 161 صوتا ومعارضة 59 وامتناع 13 آخرين، حسبما أوردت وسائل الإعلام الرسمية.

وصوت النواب في مجلس الشورى لصالح تطبيق الاتفاق الذي ينص على رفع العقوبات الدولية المفروضة على إيران لقاء تعهدها عدم السعي لحيازة سلاح نووي وأن تقلص نطاق برنامجها النووي المدني.

وقد أنهي هذا التصويت نقاشا كان صاخبا في اغلب الأحيان بين مؤيدي الاتفاق ومعارضيه المحافظين، الذين يشكلون مع ذلك أكثرية في مجلس الشورى ويعتبرون أن الاتفاق يميل لمصلحة القوى العظمى.

لكن النواب الذين كانوا يعارضون هذا الاتفاق اضطروا إلى أن يأخذوا في الاعتبار موافقة المرشد الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي على الاتفاق.

ومع أن خامنئي له الكلمة الأخيرة في الملفات الكبرى إلا انه أراد إفساح المجال أمام مجلس الشورى لإبداء موقفه.

وحصل التصويت في مجلس الشورى بعد فشل الكونغرس الأمريكي الذي يهيمن عليه الجمهوريون المعارضون بشدة للاتفاق، في نسفه.

ولا شيء يحول الآن دون تطبيق الاتفاق من قبل جميع الأطراف، إيران والولايات المتحدة والصين وروسيا وبريطانيا وفرنسا وألمانيا.

وسيتيح رفع العقوبات لإيران أن تنعش اقتصادها، فيما ترى القوى العظمى في الاتفاق الوسيلة لخفض التهديد النووي في منطقة تشهد كثيرا من النزاعات.

وقد ابرم الاتفاق في منتصف تموز/يوليو في فيينا بعد مفاوضات صعبة استمرت عامين تقريبا قادها عن الجانب الإيراني وزير الخارجية محمد جواد ظريف.

 أ ف ب

 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.