تخطي إلى المحتوى الرئيسي

ملياردير مصري يشعر بـ"الإحباط" لفشله في شراء جزيرة لإسكان اللاجئين

لاجئون سوريون عند وصولهم الى جزيرة ليسبوس اليونانية
لاجئون سوريون عند وصولهم الى جزيرة ليسبوس اليونانية أ ف ب/ أرشيف

قال الملياردير المصري نجيب ساويرس إنه يشعر بـ"الإحباط" لعدم تجاوب إيطاليا واليونان مع طلبه لشراء جزيرة من أحد البلدين لإسكان اللاجئين فيها. وأضاف أنه لا يقوم بذلك من أجل الدعاية بل "لراحة ضميره".

إعلان

أعرب الملياردير المصري نجيب ساويرس الخميس عن شعوره بـ"الإحباط" لعدم تلقيه أي رد من اليونان أو إيطاليا بشأن مشروعه شراء جزيرة من إحداهما لإسكان ما يصل إلى 30 ألف لاجئ فيها.

وكان رجل الأعمال الثري اقترح في مطلع أيلول/سبتمبر شراء جزيرة في اليونان أو إيطاليا لاستقبال لاجئين فيها وتوفير وظائف لهم.

والخميس قال ساويرس في مؤتمر صحافي في ليون (شرق فرنسا) لمناسبة افتتاح مقر جديد لشبكة يورونيوز الإخبارية "لقد وجدت 23 جزيرة، جميعها قاحلة وأصحابها مستعدون لبيعها. لقد راسلت رئيسي الوزراء اليوناني والإيطالي ولكن أيا منهما لم يرد علي".

وأضاف "أنا بحاجة لموافقة الحكومات للتمكن من جلب هذه الأرواح المسكينة"، إلى هذه الجزر حيث يمكنهم الحصول على سقف ورعاية صحية وتعليم.

وبحسب مشروع الملياردير القبطي، فإن اللاجئين "سيبنون منازل ومستشفيات ومدارس. سيؤسسون مدينة جديدة".

وأضاف "أنا لا أفعل هذا من أجل الدعاية بل من أجل راحة ضميري".

وأصبح ساويرس في مطلع العام الجاري مالك غالبية أسهم يورونيوز، بعدما دفع 35 مليار يورو مقابل 53 في المئة من رأسمال الشركة.
 

فرانس 24/ أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.