السعودية

السعودية: السجن 10 سنوات لناشط حقوقي بموجب قانون مكافحة الإرهاب

 مقر المحكمة العامة في الرياض في 15 أيار/مايو 2005
مقر المحكمة العامة في الرياض في 15 أيار/مايو 2005 أ ف ب

اعتقلت السلطات السعودية الاثنين ناشطا مدافعا عن الحقوق المدنية حكم عليه بالسجن عشر سنوات، بموجب قانون مكافحة الإرهاب، وفق ما أعلنت منظمة العفو الدولية.

إعلان

أفادت منظمة العفو الدولية أن السعودية اعتقلت الاثنين ناشطا مدافعا عن الحقوق المدنية، حكم عليه بالسجن عشر سنوات بموجب قانون لمكافحة الإرهاب يرمي إلى خنق حرية التعبير، على حد تعبير المنظمة.

وقالت منظمة العفو الدولية، إن عبد الكريم الخضر هو واحد من 11 عضوا مؤسسا للجمعية السعودية للحقوق المدنية والسياسية الذين يقبعون خلف القضبان، أو يتعرضون للمحاكمة بتهم الدعوة إلى إجراء إصلاحات سياسية، وفي مجال حقوق الإنسان.

للمزيد: مجلس حقوق الإنسان: انتقادات شديدة ضد السعودية

وأضافت المنظمة الدولية ومقرها لندن أن "السلطات السعودية استمرت اليوم (الاثنين) بالاستخدام التهكمي والقمعي والغامض لقانون مكافحة الإرهاب لإلغاء المجتمع المدني الصغير في المملكة".

وحكم على خضر في حزيران/يونيو العام 2013 بالسجن ثماني سنوات، ولكن تم إلغاء الحكم في وقت لاحق.

وتقول المنظمة إنه رغم ذلك، لا يزال خضر محتجزا بصورة تعسفية، وأعيد النظر في قضيته من قبل المحكمة الجنائية المختصة، التي شددت العقوبة. وأضافت أن خضر هو آخر المحكومين من قبل هذه المحكمة التي تنظر في قضايا الإرهاب.
 

فرانس 24 / أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم