سوريا

سوريا: عشرات القتلى بينهم مدنيون في ضربات روسية استهدفت شمال اللاذقية

أ ف ب (أرشيف)

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان أن أكثر من 40 شخصا، بينهم مدنيون، قتلوا في ضربات جوية استهدفت بها المقاتلات الروسية شمال محافظة اللاذقية الواقعة غرب سوريا، مؤكدا أن معظم القتلى ينتمون لفصائل مقاتلة.

إعلان

لقي نحو 45 شخصا على الأقل مصرعهم في غارات جوية شنتها مقاتلات روسية في شمال محافظة اللاذقية الساحلية الواقعة غرب سوريا، وفق ما أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان الثلاثاء.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن إن "45 شخصا على الأقل قتلوا بعد ظهر الاثنين، في سلسلة ضربات جوية روسية استهدفت قرى عدة ومقار تابعة لفصائل إسلامية ومقاتلة في منطقة جبل الأكراد في ريف اللاذقية الشمالي".

للمزيد: سوريا - روسيا.. هل وقع الدب في الجب؟

وأشار عبد الرحمن أن "هذه الحصيلة هي الأعلى للضربات الروسية خلال يوم واحد في المنطقة ذاتها". تابع أن بين القتلى قياديا في أحد الفصائل وعائلات مقاتلين، مشيرا إلى إصابة العشرات بجروح جراء هذه الضربات، حالات عدد منهم خطرة.

وأكد المرصد، أن معظم القتلى هم من مقاتلي الفصائل بالإضافة إلى عدد من المدنيين، دون أن يحدده.

ويقتصر وجود الفصائل المقاتلة والإسلامية في المحافظة على منطقتي جبل الأكراد وجبل التركمان في ريف اللاذقية الشمالي. وتعد المحافظة معقلا للأقلية العلوية في غرب سوريا، وتنحدر منها عائلة الرئيس السوري بشار الأسد.

وتستهدف الطائرات الروسية منذ بدء حملتها الجوية في سوريا في 30 أيلول/سبتمبر منطقة جبل الأكراد.

وتؤكد موسكو أن ضرباتها الجوية في سوريا تستهدف تنظيم "الدولة الإسلامية"، فيما يتهمها مقاتلو الفصائل وقوى غربية بتركيزها على استهداف الفصائل "المعتدلة" والإسلامية أكثر من الجهاديين.
 

فرانس 24 / أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم