تخطي إلى المحتوى الرئيسي

كندا: الليبراليون يفوزون بالأغلبية المطلقة في الانتخابات التشريعية

أ ف ب

حقق الحزب الليبرالي في كندا فوزا كبيرا في الانتخابات البرلمانية التي جرت يوم الاثنين، وأسقط حكومة المحافظين بقيادة رئيس الوزراء ستيفن هاربر.

إعلان

فاز الحزب الليبرالي برئاسة جاستن ترودو بالأغلبية المطلقة في مجلس العموم في أوتاوا بعد الانتصار الكبير في الانتخابات التشريعية الكندية التي جرت الاثنين، حسب ما أعلنت شبكات التفلزيون الكبرى.

وحسب النتائج التي توفرت حتى الساعة 22,40 (2,40 تغ الثلاثاء) فإن الليبراليين فازوا بأكثر من 170 مقعدا في البرلمان الكندي من أصل 338، مقابل مئة للمحافظين برئاسة رئيس الحكومة المنتهية ولايته ستيفن هاربر، الذي حكم كندا من العام 2006.

وسيتيح جاستن ترودو (43 عاما) نجل رئيس الوزراء السابق بيارإليوت ترودو لليبراليين استعادة السلطة في كندا، التي حكموها خلال القسم الأكبر من القرن العشرين.

وتوقعت الشبكات التلفزيونية الرئيسية في كندا أن يحقق الليبراليون الأغلبية في تحول للحظوظ السياسية، إذ كان الليبراليون في المركز الثالث في البرلمان قبل هذه الانتخابات.

وينهي هذا الفوز تسع سنوات قضاها المحافظون في السلطة، ويعكس تحولا سياسيا بعيدا عن سياسات هاربر المالية والثقافية المحافظة.

وعلت أصوات الفرحة من أنصار الليبراليين فور إعلان النتائج الأولية في فندق فخم في مونتريال، حيث سيلقي ترودو كلمة في وقت لاحق.
 

فرانس 24 / أ ف ب/ رويترز

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.