تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الولايات المتحدة: جو بايدن يعلن عدم ترشحه للانتخابات الرئاسية المقبلة في 2016

نائب الرئيس الأمريكي جو بايدن
نائب الرئيس الأمريكي جو بايدن أ ف ب / أرشيف

أعلن نائب الرئيس الأمريكي جو بايدن (72 عاما) أنه لن يترشح إلى الانتخابات التمهيدية للحزب الديمقراطي الممهدة للانتخابات الرئاسية المزمع إجراؤها في 2016 بالولايات المتحدة، ليزيل بذلك عقبة أمام السيدة الأولى السابقة هيلاري كلينتون.

إعلان

قال نائب الرئيس الأمريكي جو بايدن الأربعاء بأنه لن يترشح للانتخابات الرئاسية التي ستجرى في 2016، ليزيل بذلك عقبة أمام هيلاري كلينتون التي ترغب في الحصول على ترشيح حزبها الديمقراطي.

وقال بايدن في حديقة الورود في البيت الأبيض وإلى جانبه الرئيس باراك أوباما وزوجته جيل "أعتقد أن الوقت اللازم للقيام بحملة ناجحة للحصول على الترشح قد فاتنا".

وأضاف "رغم أنني لن أترشح، إلا أنني سأعلن بصراحة وقوة عن موقفنا كحزب، وإلى أين يجب أن نتجه كشعب".

وقال بايدن (72 عاما) أن عائلته لا تزال في حالة حزن على فقدان ابنه بو الذي توفي بعد معاناته من سرطان الدماغ في آيار/مايو الماضي.

وقال أن "بو هو مصدر إلهام"، مضيفا أنه فيما تمر عائلته بفترة حزن، فقد فات وقت القيام بحملة فعالة للترشح لنيل ترشيح الحزب الديمقرطي لخوض الرئاسة.

ودافع بايدن عن إنجازات أوباما ودعا الديمقراطيين والجمهوريين للعمل معا.

وأضاف "أن شعبنا سيرتكب خطا مأساويا إذا تخلى عن إرث أوباما أو حاول أن يقوضه. لقد عمل الشعب الأمريكي بجد، وقد قطعنا شوطا طويلا".

وتابع "يجب على الديمقراطيين الدفاع ليس فقط عن هذا السجل، بل عليهم الاستمرار فيه"، في تصريح قد يعتبره البعض انتقادا محتملا لكلينتون التي عارضت اتفاق التجارة الحرة الذي كانت قد دعمته عندما كانت تشغل منصب وزيرة الخارجية في فترة رئاسة أوباما الأولى.

ودعا الديمقراطيين والجمهوريين إلى "إنهاء السياسة الحزبية التي تؤدي إلى انقسام البلاد".

وأضاف "لا أعتقد أن علينا أن ننظر إلى الجمهوريين على أنهم أعداؤنا. فهم المعارضة وليسوا أعداءنا. ومن أجل البلاد يجب أن نعمل معا".

 

فرانس 24 / أ ف ب

 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.