تخطي إلى المحتوى الرئيسي

كندا ستوقف ضرباتها الجوية ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" في العراق وسوريا

أ ف ب (أرشيف)

أعلنت كندا الثلاثاء أنها ستوقف ضرباتها الجوية في العراق وسوريا ضد تنظيم "الدولة الإسلامية"، بحسب ما قاله رئيس حكومتها جاستن ترودو للرئيس الأمريكي باراك أوباما، دون تحديد جدول زمني، مع التأكيد على البقاء ضمن التحالف الدولي ضد الإرهاب.

إعلان

أبلغ رئيس الحكومة الكندية المنتخب جاستن ترودو يوم أمس الثلاثاء الرئيس الأمريكي باراك أوباما أن حكومته ستوقف الضربات الجوية في العراق وسوريا ضد تنظيم "الدولة الإسلامية"، ولكنه لم يحدد مع ذلك أي جدول زمني.

وقال الزعيم الليبرالي خلال مؤتمر صحافي إن الرئيس الأمريكي "يتفهم الالتزامات" التي اتخذت خلال المعركة الانتخابية بـ"وضع حد لمهمة المعركة".

وخلال اتصالهما الهاتفي، تحدث الرجلان عن "مواصلة التزام كندا في التحالف ضد تنظيم الدولة الإسلامية"، بحسب ما قال ترودو الذي أكد أن أوتاوا ستبقى "عضوا من الدرجة الأولى" في هذا التحالف بقيادة الولايات المتحدة.

وقال "التزمت بمواصلة تعهدنا بمسؤولية"، معربا عن قناعته بـ"الدور المهم" الذي يجب أن تلعبه بلاده ضد هذا التنظيم المتطرف.

وحقق الحزب الليبرالي في كندا فوزا كبيرا في الانتخابات البرلمانية التي جرت الإثنين، وأسقط حكومة المحافظين بقيادة رئيس الوزراء ستيفن هاربر. وينهي هذا الانتصار تسع سنوات لحكم المحافظين، ويعكس تحولا سياسيا بعيدا عن سياسات هاربر المالية والثقافية المحافظة.

 

فرانس24/ أ ف ب

selfpromo.newsletter.titleselfpromo.newsletter.text

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.