الولايات المتحدة - ليبيا

الكونغرس الأمريكي يستمع لكلينتون مدة 11 ساعة في إطار التحقيق في هجوم بنغازي

وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة هيلاري كلينتون
وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة هيلاري كلينتون أ ف ب

استمعت لجنة تحقيق شكلتها الأغلبية الجمهورية في الكونغرس الأمريكي لمدة 11 ساعة الخميس إلى وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة هيلاري كلينتون، في إطار التحقيق في الهجوم الذي استهدف القنصلية الأمريكية في بنغازي في 2012.

إعلان

انتهت مساء الخميس، بعد 11 ساعة على بدئها، جلسة الاستماع الماراثونية لوزيرة الخارجية الأمريكية السابقة هيلاري كلينتون أمام الكونغرس حول الهجوم الذي استهدف القنصلية الأمريكية في بنغازي في2012 وأودى بحياة السفير الأمريكي في ليبيا وقتها وثلاثة أمريكيين آخرين.

وأجابت المرشحة الديموقراطية للانتخابات الرئاسية على مدى ساعات النهار الطويل، دون أي تعثر ظاهر على أسئلة لجنة التحقيق، التي شكلتها الأغلبية الجمهورية في مجلس النواب للتحقيق في ملابسات الهجوم الذي شهدته السفارة الأمريكية في 11 أيلول/سبتمبر 2012.

وجلست كلينتون على مدى ثماني ساعات ونصف وحيدة ترد على أسئلة اللجنة المكونة من 12 عضوا غالبيتهم من الجمهوريين المعارضين لها. وبدأت الجلسة في الساعة 10,00 (14,00 تغ) وتخللتها فترات استراحة عديدة.

وشكلت الغالبية الجمهورية في مجلس النواب الأمريكي هذه اللجنة الخاصة العام الماضي للتحقيق في مأساة بنغازي التي تلاحق كلينتون منذ ثلاث سنوات، وتهدد بتقويض جهودها للترشح للرئاسة، خاصة بعد أن كشفت لجنة التحقيقات عن أنها كانت تستخدم عنوانا بريديا خاصا حين كانت وزيرة للخارجية.

وبدت كلينتون جادة وواثقة من نفسها عندما دعت خلال الجلسة إلى سياسة خارجية قوية، مؤكدة ضرورة أن تقبل الولايات المتحدة المخاطر في سعيها لحماية مصالحها في دول العالم الخطرة، والإقرار بأن بلادها "لا يمكن أن تمنع كل عمل إرهابي أو تحقق الأمن المثالي".

وحذرت كلينتون، التي تولت وزارة الخارجية في عهد الرئيس باراك أوباما من 2009 - 2013، من "الأجندات الحزبية" التي قال الديموقراطيون إنها تهدف إلى تخريب حملتها الانتخابية لسباق الرئاسة 2016.

 

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم