تخطي إلى المحتوى الرئيسي

لبنان: قتلى وجرحى في تفجير ببلدة عرسال الحدودية

أ ف ب

قتل تسعة أشخاص على الأقل وجرح آخرون الخميس في تفجير سيارة مفخخة استهدف اجتماعا لهيئة علماء القلمون، في بلدة عرسال اللبنانية، على الحدود مع سوريا، وفق ما نقل مصدر أمني.

إعلان

نقل مصدر أمني بلبنان أن تسعة قتلى وأربعة جرحى على الأقل سقطوا الخميس إثر تفجير سيارة ملغومة استهدف اجتماعا لهيئة علماء القلمون بحي السبيل في بلدة عرسال الواقعة على الحدود السورية.

وأكد أحد سكان بلدة عرسال والملقب بأبي إبراهيم أن الانفجار استهدف اجتماع الهيئة التي "تتابع شؤون اللاجئين السوريين".

وأضاف أبو إبراهيم الذي زار مستشفى عرسال، حيث تم نقل الضحايا، أن "من بين القتلى نائب رئيس الهيئة عمر الحلبي". ونقل مشاهدته لـ"مواطنين يصرخون ويبكون من داخل المستشفى".

وتنتشر مخيمات اللاجئين السوريين في المنطقة الحدودية بين لبنان وسوريا حيث تقع أيضا مواجهات بين قوات الأمن اللبنانية ومسلحين.

وشهدت عرسال معارك عنيفة في آب/أغسطس 2014 بين قوات الأمن اللبنانية ومقاتلين من تنظيم القاعدة وتنظيم "الدولة الإسلامية". ولدى انسحابهم، خطف المسلحون عشرات من عناصر قوى الأمن والجيش اللبناني لا يزالون محتجزين في جرود هذه البلدة.

 

فرانس 24/ أ ف ب/ رويترز

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.