تخطي إلى المحتوى الرئيسي

لبنان: نسبة الإصابة بسرطان الثدي تصل إلى 44 بالمائة

( الصورة من ا لأرشيف)

سرطان الثدي هو من أخطر السرطانات، إذا لم يعالج باكرا فقد يؤدي الى الموت المحتم. وتشير الإحصائيات إلى أن نسبة الاصابة بسرطان الثدي تصل إلى 44 في المائة في لبنان، والسبيل الامثل لتفاديه هو الوقاية والفحص المبكر.

إعلان
 
أصيبت رنده بسرطان الثدي، هذه المرأة الستينية التي كانت مفعمة بالحياة لم تتوقع أن تصاب بالسرطان وعاشت درب الجلجلة ." بكيت كثيرا وتمنيت الموت"، تقول رنده، أوجاع لا توصف وألم لا يمكن احتماله، لكن نظرات ابنتها لها دفعتها الى مواجهة  المرض وتخطته بفضل العناية الالهية :"عندما تلقيت الخبر فكرت بأولادي وبعائلتي وبمصيرهم من بعدي ".
 
رنده ليست الوحيدة، فرفقا  أيضا عانت كثيرا، كم من مرة تقيأت وفقدت وعيها أثناء العلاج، لكن في الصلاة والعودة الى الذات تخطت المرض وعادت لتمارس حياتها الطبيعية والأمل باد على وجهها.
 
نسبة سرطان الثدي في لبنان مرتفعة جدا، يقول الطبيب النسائي جو فغالي وذلك بسبب التلوث والأكل غير الصحي الذي نتناوله. وبحسب د. فغالي فإن الوقاية هي السبيل الوحيد لتفادي هذا المرض.
 
إذاً سرطان الثدي مخيف والحل في الوقاية والاكتشاف المبكر.

 

 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.