تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مقترح جديد لاستئناف تنفيذ عقوبة الإعدام بالحقن القاتلة في ولاية كاليفورنيا

غرفة لتنفيذ عقوبة الإعدام في كاليفورنيا تعود إلى 2009
غرفة لتنفيذ عقوبة الإعدام في كاليفورنيا تعود إلى 2009 أ ف ب (أرشيف)

تقدمت سلطات السجون في ولاية كاليفورنيا بمقترح لاستخدام مادة واحدة في صنع الحقن المستخدمة في تنفيذ أحكام الإعدام، بدل ثلاث، بغرض استئناف تنفيذ أحكام العقوبة المتوقفة منذ عشر سنوات. وجاء تعطيل العمل بهذه العقوبة نتيجة اعتراض أحد المحكومين بالإعدام، الذي طعن في هذه الطريقة لما قد يتعرض له من آلام مبرحة.

إعلان

اقترحت سلطات السجون في كاليفورنيا طريقة جديدة للحقن القاتلة يمكن أن تؤدي إلى استئناف تنفيذ أحكام الإعدام في هذه الولاية الواقعة في الغرب الأمريكي، والمعطلة منذ عشر سنوات بسبب نزاع قضائي حولها.

ورفعت سلطات السجون الجمعة اقتراحا باستخدام مادة واحدة في تركيب الحقن القاتلة، على أن يجري اختيارها من بين أربع مواد مقترحة.

وكانت الحقن القاتلة حتى العام 2006 تركب من ثلاث مواد، لكن أحد المحكومين نجح في تعليق الحكم قائلا إن تنفيذه قد يعرضه لآلام مبرحة، وهو ما يتنافى مع الدستور.

ويوجد في كاليفورنيا حاليا 747 محكوما بالإعدام. وفي حال إقرار اقتراح سلطات السجون، فقد يستأنف تنفيذ عقوبات الإعدام فيها.

لكن متحدثا باسم سلطات الولاية قال لوكالة الأنباء الفرنسية إنه "من المبكر الحديث حاليا عن استئناف تنفيذ الإعدام".

وكان إعدام شخص في ولاية أوكلاهوما العام 2014 أثار استياء وأعاد فتح النقاش حول الطرق المستخدمة في تنفيذ هذه العقوبة، بعدما عانى المحكومة من ألام مبرحة على مدى أربعين دقيقة قبل أن يفارق الحياة.

ومنذ مطلع السنة، نفذ حكم الإعدام بحق خمسة وعشرين شخصا في عموم الولايات المتحدة، نصفهم في ولاية تكساس.

 

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.