تخطي إلى المحتوى الرئيسي

روحاني: إيران تنوي عقد صفقة مع فرنسا لشراء طائرات إيرباص

أ ف ب / أرشيف

صرح الرئيس الإيراني حسن روحاني أن إيران ستشتري "على الأرجح" طائرات إيرباص جديدة من فرنسا، وكان ذلك خلال مقابلة أجراها مع وسائل إعلام فرنسية.

إعلان

أعلن الرئيس الإيراني حسن روحاني في مقابلة مع وسائل إعلام فرنسية قبل زيارته الأسبوع المقبل لباريس، أن إيران ستوقع اتفاقات في فرنسا وستشتري "على الأرجح" طائرات إيرباص جديدة.

ورد روحاني على سؤال بشأن نية شراء طائرات إيرباص خلال زيارته يومي 16 و17 تشرين الثاني/نوفمبر لباريس "نحن اليوم نستخدم طائرات إيرباص أو بوينغ (..) طبيعيا في حال كانت الشروط جيدة فإن مشترينا سيقتنون (طائرات) من إحدى (الشركتين) الاثنتين وعلى الأرجح ستكون إيرباص" وذلك بحسب ترجمة لتصريحاته نقلها التلفزيون الفرنسي لوكالة فرانس برس قبل بث المقابلة.

للمزيد: إيران: روحاني إصلاحي أم تصالحي؟

وتابع روحاني في المقابلة التي أجرتها معه في طهران "قناة فرانس2" وإذاعة "أوروبا1" أنه "قبل سفري جرت مفاوضات في مجال النقل والزراعة وأيضا في المجال الصناعي خصوصا في قطاع السيارات، وضمن هذه المفاوضات النقل الجوي. وخلال زيارتي سيتم توقيع بروتوكولات اتفاق ستشكل قاعدة لاتفاقات صناعية وتجارية".

وقال وزير النقل الإيراني عباس أكوندي قبل ذلك، في أيلول/سبتمبر إن إيران تجري مباحثات مع شركتي إيرباص وبوينغ لشراء طائرات جديدة من خلال عقود إيجار أو عقود إيجار وبيع "من الآن وحتى 2020"، دون أن يحدد العدد.

وفي آب/أغسطس الماضي قال مسؤول في الطيران المدني إن إيران تنوي شراء ما بين 80 و90 طائرة تجارية سنويا. ويضم الأسطول الإيراني حاليا 140 طائرة عاملة معدل أعمارها نحو 20 عاما.

وكانت صناعة الطيران خاضعة لحظر أمريكي منذ 1995 يمنع الصانعين الغربيين من بيع طائرات وقطع غيار لإيران ما أدى إلى تعطل عمل قسم من الأسطول الإيراني. ورفع هذا الحظر جزئيا في تشرين الثاني/نوفمبر 2013.

وأتاح توقيع الاتفاق النهائي حول برنامج إيران النووي في تموز/يوليو الماضي، لطهران تطوير الطاقة النووية المدنية في مقابل رفع العقوبات الدولية تدريجيا وبشكل مشروط، وبينها حظر شراء طائرات مدنية.
 

فرانس 24 / أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.