تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مالي: مسلحون يرجح أنهم جهاديون يطلقون النار بفندق في باماكو ويحتجزون رهائن

- القوات المالية أمام فندق "راديسون بلو" في العاصمة المالية باماكو
- القوات المالية أمام فندق "راديسون بلو" في العاصمة المالية باماكو أ ف ب

هاجم مسلحون، يشتبه بأنهم جهاديون، فندق "راديسون بلو" في العاصمة المالية باماكو، وسارعت قوات الشرطة إلى تطويق الفندق، وقال مراسلون إن عملية احتجاز رهائن هي جارية الآن. ودعا الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند الجمعة الفرنسيين المتواجدين "في بلدان حساسة" لاتخاذ "احتياطاتهم".

إعلان

أفاد مراسل وكالة فرانس برس عن سماع دوي إطلاق نار صباح الجمعة في فندق راديسون الذي طوقته الشرطة في وسط باماكو عاصمة مالي.

وأورد التلفزيون المالي أنه تم الإفراج عن 80 رهينة من فندق راديسون في باماكو.

هولاند يدعو الفرنسيين بالخارج إلى الحذر

دعا الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند الجمعة الفرنسيين المتواجدين "في بلدان حساسة" لاتخاذ "احتياطاتهم" فيما توجه نحو أربعين دركيا فرنسيا من قوات النخبة منذ الجمعة إلى مالي على إثر الهجوم على فندق راديسون في باماكو.

وهؤلاء الدركيون المتخصصون في عمليات احتجاز الرهائن ينتمون إلى مجموعة التدخل في الدرك الوطني. وبحسب إدارة إير فرانس فإن اثني عشر موظفا من الشركة كانوا موجودين في الفندق ساعة الهجوم لكنهم باتوا في "مكان آمن".

وبحسب معلومات فرانس24 فإن الهجوم أوقع 3 قتلى، وأنه تم تحرير 15 رهينة.

وأعلنت وزارة الأمن في مالي أن ثلاثة رهائن على الأقل قتلوا الجمعة في عملية احتجاز الرهائن التي يقوم بها مسلحان في فندق راديسون في باماكو، مضيفة أن القوات الخاصة بدأت هجومها وتمكنت من الإفراج عن "عشرات الأشخاص".

وصرح المتحدث باسم الوزارة "قتل ثلاثة رهائن" موضحا أن السلطات تقوم بالتحقق من جنسياتهم. وأضاف "الأمر بالهجوم صدر للتو والقوات الخاصة تمكنت من الإفراج عن عشرات الأشخاص". وقدر عدد المهاجمين "باثنين إلى ثلاثة".

وأشار مصدر دبلوماسي فرنسي إلى أن قوات مالي الخاصة تصل الفندق وأن بلاده تقدم مساعدات لوجيستية واستخباراتية.

رهائن أجانب..

وقال مصدر أمني "هناك جهاديون يطلقون النار في الممر في الطابق السابع من الفندق" في حين كان يسمع إطلاق النار من أسلحة رشاشة من خارج الفندق الذي يضم 190 غرفة.

وقال سيرج دانييل مراسل فرانس24 في باماكو إن هناك "عملية احتجاز رهائن أو محاولة لاحتجازهم حاليا".

وكانت المجموعة التي تدير فندق "راديسون بلو" قالت إن 170 رهينة احتجزوا بالفندق في باماكو عاصمة مالي.

ونقلت هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) عن بيان لمجموعة ريزيدور الفندقية قولها "هناك عملية احتجاز رهائن تجري في الفندق اليوم.. ووفقا لما لدينا من معلومات تم احتجاز 140 نزيلا و30 موظفا."

وأوردت وكالة الصين الجديدة (شينخوا) الصينية أن عددا من السياح الصينيين محاصرون داخل فندق مالي. وأضافت الوكالة "نزيل صيني اسم عائلته تشين قال لشينخوا عبر التطبيق الهاتفي (وي تشات) إنه من بين عدد من النزلاء الصينيين محاصر في الفندق."

it
NW_AR_MALI 20151120

 

فرانس24/ وكالات

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.