تخطي إلى المحتوى الرئيسي
اعتداءات باريس

هولاند وكاميرون في مسرح باتاكلان تكريما لأرواح ضحايا الاعتداءات

الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند برفقة رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون بالإليزيه
الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند برفقة رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون بالإليزيه أ ف ب
1 دَقيقةً

زار الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند برفقة رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون صباح اليوم الاثنين صالة باتاكلان التي شهدت في 13 تشرين الثاني/نوفمبر اعتداءات دامية راح ضحيتها 89 قتيلا بينهم بريطاني.

إعلان

 قالت الرئاسة الفرنسية الاثنين أن الرئيس فرانسوا هولاند ورئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون زارا صباح اليوم صالة باتاكلان للحفلات الموسيقية التي استهدفتها اعتداءات الجهاديين في 13 تشرين الثاني/نوفمبر في باريس.

وقالت الرئاسة إن كلا من هولاند وكاميرون وضع وردة أمام الصالة التي قتل فيها 89 شخصا بينهم بريطاني.

وكتب كاميرون في تغريدة على حسابه على تويتر أن "الرئيس هولاند وأنا جنبا إلى جنب". وأرفق التغريدة بصورة لهما أمام جدار من الورود والشموع والأعلام الفرنسية شيد لذكرى الضحايا.

وبعد ذلك توجه هولاند وكاميرون إلى قصر الإليزيه لإجراء محادثات حول الإرهاب وسوريا سيعقبها لقاء مع الصحافيين.

ويدشن هذا اللقاء أسبوعا من المحادثات الدبلوماسية المكثفة التي سيجريها هولاند الذي يرغب في بناء تحالف واسع ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" بعد عشرة أيام على اعتداءات أودت بحياة 130 شخصا وتبناها هذا التنظيم.

وبعد لقائه كاميرون اليوم، يجري هولاند محادثات مع الرئيس الأمريكي باراك أوباما الثلاثاء في واشنطن ثم مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل الأربعاء في باريس ومع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الخميس في موسكو. ومساء الأحد سيتناول العشاء مع الرئيس الصيني شي جينبينغ.

 

فرانس 24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.