تخطي إلى المحتوى الرئيسي

هجمات لـ"بوكو حرام" بالفؤوس والسواطير على قرى نيجيرية تخلف أكثر من 30 قتيلا

أ ف ب/أرشيف

خلفت هجمات نسبت إلى جماعة بوكو حرام المتطرفة على ثلاث قرى نيجيرية، 30 قتيلا على الأقل و20 جريحا. ووفقا لحارس مدني ساعد الجيش النيجيري على قتال الجماعة المتطرفة السبت الماضي، "معظم القتلى سقطوا بالفؤوس والسواطير".

إعلان

قتل أكثر من 30 شخصا، وجرح 20 آخرون، في هجمات وقعت السبت ونسبت إلى جماعة بوكو حرام، على ثلاث قرى في شمال شرق نيجيريا، حسب ما أعلن حراس مدنيون الثلاثاء.

واستهدفت هذه الهجمات ثلاث قرى في ولاية بورنو وهي وروارا ومانغاري وبورا-شيكا القريبة من مسقط رأس قائد الجيش توكور يوسف بوراتاي، وقد تعرضت هذه القرى في الماضي لهجمات من قبل الإسلاميين.

وقال حارس مدني ساعد الجيش على القتال ضد المتمردين، من مدينة بيو، أن "بوكو حرام قتلت ما مجموعه 30 شخصا في ثلاث قرى وجرحت 20 آخرين".

وأضاف مصطفى كاريمبي أن "معظم الذين سقطوا قتلوا بالفؤوس والسواطير، وأصيب الجرحى خلال محاولتهم الفرار".

وأكد أن المهاجمين أضرموا بعد ذلك النار في القرى الثلاث.

وجاءت الأخبار متأخرة حول هذه الهجمات بسبب سوء الاتصالات في المنطقة، كون بوكو حرام دمرت العديد من محطات الاتصالات خلال هجمات سابقة.

وقال موسى سليمان، وهو حارس مدني أيضا، أن 20 شخصا قتلوا في قرية وروارا وهي القرية الأكثر تضررا. وأضاف أن ستة مواطنين قتلوا في بورا-شيكا وأربعة في مانغاري.

وأشار إلى أن سكان هذه القرى فروا إلى بيو التي تبعد 30 كلم عنها. 

 

فرانس24/ أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.