تخطي إلى المحتوى الرئيسي

اتفاق على تشكيل لجنة "محايدة" لفرض احترام الهدنة في اليمن

صورة مأخوذة من الفيديو

اتفق وفدا مفاوضات السلام في اليمن التي تنظم بسويسرا السبت على تشكيل لجنة "محايدة" لفرض احترام الهدنة النظرية القائمة، وفق ما أفاد مصدر قريب من المفاوضات.

إعلان

أفضت محادثات السلام  بين الأطراف المتحاربة في اليمن والتي تجري في سويسرا عن اتفاق لتشكيل لجنة "محايدة" لفرض احترام الهدنة النظرية القائمة، وفق ما أفاد مصدر قريب من المفاوضات.

وقال عضو في الوفد الحكومي للمفاوضات "هناك توافق على إنشاء لجنة عسكرية محايدة تكلف مراقبة وقف إطلاق النار".

ويبدو أن الهدنة المعلنة في اليمن بهدف مواكبة مفاوضات السلام في سويسرا، انهارت الجمعة مع هجوم شنه الموالون للحكومة وإطلاق المتمردين لصواريخ على السعودية.

وقتل 68 مقاتلا على الأقل السبت في شمال غرب البلاد في معارك بين القوات الموالية للحكومة والمتمردين الحوثيين، وفق ما علم من مصادر عسكرية وقبلية.

في الأثناء تقدمت القوات الحكومية السبت شرقا وأصبحت على بعد 40 كلم من العاصمة صنعاء التي يسيطر عليها المتمردون منذ أكثر من عام في الوقت الذي يستمر فيه نظريا سريان الهدنة المعلنة الخميس.

وأعرب مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى اليمن اسماعيل ولد شيخ احمد عن "قلقه البالغ" بشأن انتهاكات وقف إطلاق النار الكثيرة ودعا "كافة الأطراف إلى احترام الاتفاق" وتمكين الطواقم الانسانية من التحرك في كامل أنحاء اليمن.

والتقى مندوبو طرفي النزاع السبت في اليوم الخامس من مباحثات السلام في فندق بمدينة بيان السويسرية لكن الجلسة انتهت بدون تحقيق تقدم يذكر، بحسب مصادر قريبة من الوفدين.

وتختتم المباحثات الأحد بمؤتمر صحافي.

يذكر أن النزاع اليمني نشب في أيلول/سبتمبر 2014 حين تقدم المتمردون الحوثيون المدعومون من إيران من معاقلهم في شمال اليمن وسيطروا على العاصمة صنعاء. ثم شهد تصعيدا كبيرا في آذار/مارس 2015 مع بدء غارات تحالف بقيادة السعودية دعما للحكومة.

وأوقع النزاع منذ آذار/مارس اكثر من 5800 قتيلا و27 الف جريح.

 

فرانس 24 / أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.