تخطي إلى المحتوى الرئيسي

وصول 10 آلاف لاجئ سوري إلى كندا بتأخير أسبوعين عن الجدول الزمني المحدد

رئيس الورزاء الكندي جاستن ترودو
رئيس الورزاء الكندي جاستن ترودو أ ف ب (أرشيف)

بلغ عدد اللاجئين السوريين الذي وصلوا إلى كندا 10121 لاجئا، كما أعلن وزير الهجرة جون ماكالوم الأربعاء، وذلك مع تأخير أسبوعين عن الجدول الزمني المحدد بسبب مشاكل إدارية ولوجستية.

إعلان

أعلنت كندا على لسان وزيرها للهجرة، جون ماكالوم، الأربعاء وصول عشرة آلاف لاجئ سوري إلى البلاد مع تأخير أسبوعين عن الجدول الزمني المحدد.

وأوضح الوزير أن كندا "تقترب من هدفها لاستقبال 25 ألف لاجئ سوري بحلول نهاية شباط/فبراير". وتفيد أرقام الوزارة بأن 10121 لاجئا في الإجمال باتوا الآن على الأراضي الكندية معظمهم وزعوا على أكثر من مئة مدينة برعاية أفراد أو هيئات خاصة.

وكان رئيس الوزراء جاستن ترودو وعد إبان الانتخابات التي فاز بها باستقبال 25 ألف لاجئ سوري موجودين في لبنان والأردن وتركيا.

ولتتمكن من استقبال هؤلاء اللاجئين، تعتمد الحكومة الكندية على مساعدة مفوضية الأمم المتحدة العليا للاجئين. وقد اتصلت المفوضية بنحو 70 ألف سوري يقيمون في مخيمات في لبنان والأردن لتقترح عليهم الهجرة إلى كندا.

وفي 12 كانون الثاني/يناير اتصل 23859 من هؤلاء اللاجئين بالمفوضية العليا التي نقلت 16 ألف ملف إلى الهيئات القنصلية الكندية.

 

فرانس24/ أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن