تخطي إلى المحتوى الرئيسي
تذكرة عودة

تذكرة عودة إلى أرميرو

فرانس 24

ليلة 13 تشرين الثاني/نوفمبر عام 1985، ثار بركان "نيفادو ديلرويز" وأذابت حممه الثلوج المتراكمة، فتشكلت سيول عارمة واجتاحت مدينة آرميرو الكولومبية والناس نيام، فطمرت بأوحالها أكثر من 20 ألفا. حتى اليوم، ما زالت عائلات تبحث عن أبنائها المفقودين، والأمل يحدوها بأن تكون أسر أجنبية قد تبنتهم.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن