تشاهدون اليوم

إعادة


أحدث البرامج

وقفة مع الحدث

اوغلو يرد على لودريان" اتهام رئيسنا بممارسة لعبة سياسية، وقاحة كبيرة"

للمزيد

وقفة مع الحدث

هل تنجح روما فيما فشلت باريس في تحقيقه بليبيا؟

للمزيد

النقاش

منتدى السلام: طموحات بمستوى الانتظارات؟

للمزيد

حدث اليوم

قطاع غزة: التصعيد من جديد؟

للمزيد

ضيف الاقتصاد

تقرير البنك الدولي المتعلق بمناخ الأعمال وأثره على تعزيز تنافسية الاقتصاد المغربي

للمزيد

وقفة مع الحدث

مؤتمر باليرمو: أسباب "الخلاف" الفرنسي -الإيطالي حول ليبيا؟

للمزيد

تكنوفيليا

فحوصات الحمض النووي على الإنترنت: أين تذهب بيانات الزبائن؟

للمزيد

تكنو

بريطانيا تدق ناقوس الخطر بشأن زرع شرائح إلكترونية في أيدي بعض العمال

للمزيد

قراءة في الصحافة العالمية

بيروت.. ماراثون تحت شعار مكافحة الاغتصاب

للمزيد

أفريقيا

وفاة المصورة المغربية - الفرنسية ليلى علوي نتيجة إصابتها في هجمات واغادوغو

© الصورة مأخوذة من حساب المصورة ليلى علوي على فيس بوك | ليلى علوي في معرضها "المغاربة" الذي قدمته في لبنان

نص فرانس 24

آخر تحديث : 19/01/2016

أعلنت السفارة المغربية في بوركينا فاسو وفاة المصورة الفرنسية من أصول مغربية ليلى علوي، التي أصيبت في اعتداءات واغادوغو الأسبوع الماضي. وقالت السفارة أن جثمانها سينقل إلى المغرب "بعد استكمال الاجراءات". وبوفاة المصورة الفرنسية-المغربية يرتفع عدد ضحايا هجمات واغادوغو إلى 30 قتيلا.

توفيت المغربية ليلى علوي التي أصيبت بجروح في هجوم شنته مجموعة جهادية مساء الجمعة الماضي على مطعم وفندق وسط واغادوغو، إثر نوبة قلبية رغم الإسعافات التي قدمت لها، بحسب السفارة المغربي في بوركينا فاسو.

وبحسب ما نقلت وكالة الأنباء الرسمية عن السفارة المغربية في واغادوغو، فإن ليلى توفيت في إحدى عيادات العاصمة عقب سكتة قلبية، مضيفة أنه "سيتم نقل الجثمان إلى المغرب في أقرب وقت ممكن بعد استكمال الإجراءات".

وكانت مجموعة جهاديين قد شنت هجوما ليل الجمعة على مطعم وفندق في واغادوغو يرتادهما غربيون، ما خلف 29 قتيلا، كما احتجزوا رهائن في الاعتداء الذي تبناه تنظيم القاعدة في المغرب الاسلامي بعد أقل من شهرين على اعتداء مماثل في مالي.

وكانت ليلى علوي وقت الهجوم في مقهى ومطعم يحمل اسم "كابوتشينو"، وأصيبت برصاصتين واحدة على مستوى الذراع وأخرى في الساق، ليتم نقلها بعد ذلك إلى إحدى العيادات حيث أجريت لها عملية جراحية.

وكانت ليلى تعمل كمصورة، وجاءت إلى واغادوغو لالتقاط صور فوتوغرافية لصالح منظمة العفو الدولية، حيث تعد الضحية رقم 30 للهجوم.

 

فرانس24/ أ ف ب 

نشرت في : 19/01/2016

  • بوركينا فاسو

    واغادوغو: انتهاء الهجوم على فندق "سبلنديد" وهجوم آخر لايزال مستمرا على فندق قربه

    للمزيد

  • بوركينا فاسو

    واغادوغو: انتهاء الاعتداء الجهادي بمقتل نحو 23 شخصا أغلبهم أجانب

    للمزيد

  • إرهاب

    14 أجنبيا على الأقل بين ضحايا اعتداء واغادوغو

    للمزيد

تعليق