تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ريبورتاج

شح الأمطار يدفع الحكومة التونسية لإقامة صلاة الاستسقاء

أعلنت وزارة الشؤون الدينية التونسية عن تنظيم صلاة الاستسقاء في جميع ولايات الجمهورية، وذلك بسبب الانحسار الكبير في الأمطار، الذي يهدد موسم الحصاد المقبل، في بلد تشكل الزراعة فيه نحو عشرة بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي. مئات المصلين اجتمعوا داخل مقر بلدية القصبة، المحاذية لقصر الحكومة بمدينة تونس العتيقة، لأداء صلاة الاستسقاء بحضور الوزير محمد خليل.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.