تخطي إلى المحتوى الرئيسي
تركيا

الرئيس التركي طيب أردوغان يريد تنظيم استفتاء لتعديل الدستور

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أ ف ب / أرشيف
2 دَقيقةً

في خطاب ألقاه الخميس في أنقرة أمام ناشطين في مجال المجتمع المدني، دافع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن فكرة تنظيم استفتاء لتعديل الدستور التركي المنبثق من انقلاب عسكري في 1980. وقال أردوغان إن "النظام البرلماني في تركيا بات منهكا... وتركيا بحاجة إلى نظام رئاسي".

إعلان

دافع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الخميس في خطاب ألقاه في أنقرة أمام ناشطين في المجتمع المدني، عن فكرة تنظيم استفتاء لتعديل الدستور مؤكدا أن الرئاسة بصلاحيات معززة التي يصر عليها ليست "مسألة شخصية".

وقال أردوغان "نعتقد أن النظام البرلماني في تركيا بات منهكا. كما نعتقد أن تركيا بحاجة إلى نظام رئاسي".

مضيفا "أريد تصحيح فكرة خاطئة. أن النظام الرئاسي ليس مسألة شخصية بالنسبة إلى طيب أردوغان".

وقال أيضا "يمكن للبرلمان إعلان قراره، لكن يجب استشارة الشعب لاحقا. القرار النهائي يعود الى الشعب، لا إلى النواب".

ومنذ انتخاب أردوغان رئيسا للبلاد في 2014 بعد تولي رئاسة حكوماتها 11 عاما وهو يسعى إلى تعديل الدستور المنبثق من انقلاب عسكري في 1980 والذي يضع الجزء الأكبر من السلطة التنفيذية في يد رئيس الوزراء.

لكن معارضيه يرون في إصراره مؤشرا جديدا إلى نزعته السلطوية.

وقال الرئيس التركي "من ينتظرون من رئيس انتخب في اقتراع شعبي أن يبقى جالسا لا يعلمون شيئا عن هذه البلاد".

لجنة برلمانية لبحث مشروع دستور جديد

وفاز حزب "العدالة والتنمية" الإسلامي المحافظ الذي ينتمي إليه أردوغان بالأغلبية المطلقة في الانتخابات التشريعية في الأول من تشرين الثاني/نوفمبر. لكنه حصل فقط على 317 مقعدا من 550، أي أقل من الأكثرية التي تؤهله لتنظيم استفتاء أو التصويت على إصلاح دستوري. ومن المقرر أن تبدأ لجنة برلمانية متخصصة في الأسبوع المقبل بحث مشروع دستور جديد.

وأعلنت الأحزاب المعارضة الثلاثة في البرلمان تأييدها للإصلاح فقط وليس للنظام الرئاسي. وفي 2013 فشلت لجنة برلمانية في الاتفاق على دستور جديد. 

فرانس 24 / أ ف ب
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.