تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الإمارات: إرجاء محاكمة أشخاص متهمين بالارتباط بحزب الله والقاعدة

سيارة تابعة لشرطة أبوظبي
سيارة تابعة لشرطة أبوظبي أ ف ب/ أرشيف

أرجأ القضاء في أبوظبي إلى 15 شباط/فبراير محاكمة ثلاثة أشخاص تتهمهم السلطات بالارتباط بحزب الله. كما أرجأ محاكمة 23 آخرين أغلبهم يمنيون متهمين بالارتباط بالقاعدة إلى 7 آذار/مارس.

إعلان

أرجأت المحكمة الاتحادية العليا في أبوظبي محاكمة ثلاثة أشخاص متهمين بالارتباط بحزب الله اللبناني إلى 15 شباط/فبراير.

وأفادت صحيفة "الإمارات اليوم" أن ثلاثة لبنانيين ملاحقين بتهمة "إنشاء وإدارة مجموعة تابعة لـحزب الله اللبناني دون ترخيص" مثلوا أمام المحكمة الإثنين.

كما أكدت صحيفة "الاتحاد" أن أحد اللبنانيين الثلاثة يحمل أيضا الجنسية الكندية وأن ممثلا عن قنصلية بلاده حضر الجلسة
ودفع المتهمون الثلاثة بالبراءة وأرجئ النظر في القضية إلى 15 شباط/فبراير.

وكانت الحكومة اللبنانية أعلنت في آذار/مارس أن 70 لبنانيا أغلبهم من الشيعة مهددين بالطرد من الإمارات.

وفي2009 تم طرد عشرات اللبنانيين الشيعة المقيمين في الإمارات منذ زمن طويل بتهمة علاقتهم بحزب الله المدعوم من إيران خصم دول الخليج.

إرجاء محاكمة 23 شخصا أغلبهم يمنيون بتهمة الارتباط بالقاعدة

في قضية أخرى بدأت المحكمة نفسها محاكمة 23 شخصا، أغلبهم من اليمنيين وبينهم اثنان فاران، بتهمة الاتصال بالقاعدة، بحسب الصحف. وأرجئت المحاكمة إلى 7 آذار/مارس.

وشددت الإمارات العقوبات التي قد تصل إلى الإعدام على الجرائم والجنح التي يرتكبها أفراد متهمون بالانتماء إلى تنظيمات دينية متشددة.

كما عززت البلاد الإجراءات الأمنية منذ موجة الاحتجاجات في المنطقة في إطار "الربيع العربي".

وفي تموز/يوليو أعدمت إماراتية بعد إدانتها في قتل أمريكية في 2014 في مركز تجاري بأبوظبي في هجوم اعتبره القضاء عملا جهاديا.

وللإشارة لا يسمح للصحافة بحضور الجلسات في المحكمة الاتحادية العليا بأبوظبي.

 

فرانس24/ أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.