تخطي إلى المحتوى الرئيسي
سوريا - تركيا

تركيا تجدد قصف تل رفعت وتؤيد عملية برية في سوريا

مقاتل من المعارضة السورية قرب بلدة أعزاز عند الحدود مع سوريا 5 فبراير 2016
مقاتل من المعارضة السورية قرب بلدة أعزاز عند الحدود مع سوريا 5 فبراير 2016 أ ف ب
3 دقائق

قال مسؤول تركي كبير الثلاثاء إن تركيا تؤيد تدخلا عسكريا بريا في سوريا لكن بمشاركة حلفائها. ميدانيا قصفت المدفعية التركية مدينة تل رفعت بعد تقدم بارز للأكراد في شمال سوريا.

إعلان

أعلن مسؤول تركي كبير الثلاثاء أن تركيا تؤيد تدخلا عسكريا بريا في سوريا لكن بمشاركة حلفائها، وترى في ذلك الحل الوحيد لوقف النزاع في هذه البلاد.

وقال هذا المسؤول الذي فضل التحفظ على هويته "نريد عملية برية مع حلفائنا الدوليين. بدون عملية على الأرض، من المستحيل وقف المعارك في سوريا"، مضيفا "لن تكون هناك عملية عسكرية تركية آحادية الجانب في سوريا". وأكد "على أمريكا وحلفاء الغرب المشاركة".

وتابع المسؤول أن أنقرة تناقش عملية برية مع التحالف في سوريا.

تجدد القصف التركي بعد تقدم بارز للأكراد في شمال سوريا

ميدانيا، قصفت المدفعية التركية فجر الثلاثاء مدينة تل رفعت التي وقعت تحت سيطرة تحالف كردي عربي مساء أمس بعد معارك عنيفة مع الفصائل المقاتلة في شمال سوريا، وفق المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وأفادت وسائل إعلام تركية من جهتها أن المدفعية التركية فتحت نيرانها على مواقع لوحدات حماية الشعب الكردية، الفصيل الأهم في تحالف "قوات سوريا الديمقراطية"، في محيط مدينة أعزاز بريف حلب الشمالي.

وأعزاز هي إحدى المعقلين المتبقين في أيدي الفصائل الإسلامية والمقاتلة المدعومة من أنقرة والرياض بعد سيطرة "قوات سوريا الديمقراطية" على تل رفعت.

ويستهدف القصف التركي لليوم الرابع على التوالي المقاتلين الأكراد وحلفائهم الذين يتقدمون منذ أيام في ريف حلب الشمالي بالقرب من الحدود التركية.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس "قصفت المدفعية التركية مدينة تل رفعت ومحيطها بعد ساعات على سيطرة قوات سوريا الديمقراطية عليها". 

 

فرانس 24 / أ ف ب / رويترز

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.