مصر

وفاة الأمين العام الأسبق لمنظمة الأمم المتحدة بطرس بطرس غالي

الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة بطرس غالي
الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة بطرس غالي أف ب/أرشيف

توفي الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة بطرس غالي، عن عمر 93 عاما، اليوم الثلاثاء في مستشفى في القاهرة.

إعلان

أعلن رئيس مجلس الأمن الدولي لهذا الشهر سفير فنزويلا الثلاثاء، وفاة الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة بطرس غالي الذي تولى هذا المنصب من 1992 وحتى 1996.

وقال السفير رافاييل راميريز للمجلس "لقد أبلغنا بوفاة الأمين العام الأسبق بطرس غالي".

ووقف أعضاء مجلس الأمن دقيقة صمت حدادا على بطرس غالي (93 عاما).

بطرس غالي هو الأمين العام الوحيد للأمم المتحدة الذي لم يشغل ولاية ثانية

والدبلوماسي المصري بطرس غالي هو الأمين العام الوحيد للأمم المتحدة الذي لم يشغل ولاية ثانية بسبب استخدام الولايات المتحدة الفيتو ضده بالرغم من موافقة 14 دولة على ذلك من دول مجلس الأمن ال15.

ورأى بطرس غالي نفسه أن واشنطن استخدمت الفيتو لمعاقبته على دفع أعضاء الأمم المتحدة لدفع المتأخرات عن عضويتهم، وهي مسألة كانت الولايات المتحدة، التي تدفع 25 في المئة من ميزانية الأمم المتحدة، طالما تتلكأ في القيام بها.

كما اعتقد غالي أنه جرى إبعاده بسبب انتقاده لممارسات إسرائيل، حليف واشنطن الأبرز في الشرق الأوسط، في لبنان خاصة فيما يتعلق بالهجوم على قانا في عام 1996.

وقال بطرس غالي في حوار قبل يومين من استخدام واشنطن الفيتو ضده "كما في عهد الرومان، ليس لديهم دبلوماسية. أنت لا تحتاج إلى دبلوماسية إذا كنت قويا جدا".

وبطرس غالي وزير الخارجية المصري السابق والدبلوماسي المخضرم تولى منصب الأمين العام للامم المتحدة في إحدى أصعب أوقاتها مع أزمات في الصومال ورواندا والشرق الأوسط ويوغوسلافيا السابقة.

بطرس غالي أول أمين عام لمنظمة الفرنكوفونية

ولد بطرس غالي في 14 تشرين الثاني/نوفمبر 1922 في عائلة مصرية قبطية في القاهرة.

وتلقى بطرس غالي المثقف اللامع الفرنكوفوني، دراسته في جامعة القاهرة ولاحقا في باريس حيث كانت له روابط عميقة بفرنسا.

وبعد مسيرة أكاديمية تمحورت حول العلاقات الدولية وبينها فترة قصيرة في جامعة كولومبيا في نيويورك، أصبح وزيرا للخارجية في مصر في 1977 في عهد الرئيس الراحل أنور السادات.

وقد رافق السادات في رحلته إلى القدس تلك السنة، ولعب دورا أساسيا في التوصل إلى اتفاقات السلام بين مصر وإسرائيل في كامب ديفيد عام 1978 ثم معاهدة السلام في 1979.

وبطرس غالي المتخصص في العلاقات بين الشمال والجنوب كان أبرز مهندسي سياسة مصر في أفريقيا.

وبعد انتهاء ولايته في المنظمة الدولية، كان بطرس غالي أول أمين عام لمنظمة الفرنكوفونية من 1997 وحتى 2002.

مصر تنعي بطرس غالي

ونعى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في بيان "ببالغ الحزن والأسى" رحيل بطرس غالي الذي قال انه سيظل "رمزاً للسياسي الوطني الذي خدم بلاده بتفان، وضرب مثلاً مشرفاً لكل المصريين على المستوى الدولي".

كما نعت وزارة الخارجية المصرية "عميد الدبلوماسية المصرية" بطرس غالي.

وكان بطرس غالي قد تلقى اتصالا هاتفيا من الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الخميس الماضي عند دخوله إلى مستشفى في القاهرة.

وبطرس غالي متزوج من السيدة اليهودية لايا ماريا. وليس لهما أبناء.

ولم تعلن أي تفاصيل عن مراسم جنازته ودفنه بعد.

 -من أجل الاستماع إلى حوار أجرته فرانس24 مع الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة بطرس غالي اضغط هنا

فرانس24/أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم