تخطي إلى المحتوى الرئيسي
سوريا

سوريا: الجيش الروسي يبدأ مباحثات مع مجموعات معارضة بشأن وقف إطلاق النار

مدينة حمص
مدينة حمص أ ف ب/ أرشيف
3 دقائق

أعلن الجيش الروسي الأربعاء، أنه بدأ مباحثات مع المجموعات المعارضة في مناطق مختلفة من محافظات حماة وحمص واللاذقية ودمشق ودرعا، بشأن تطبيق الهدنة التي توصلت إليها روسيا والولايات المتحدة في سوريا.

إعلان

بدأ الجيش الروسي مباحثات مع ممثلين من مجموعات معارضة في خمس محافظات سورية بشأن وقف إطلاق النار، عقب توصل موسكو وواشنطن إلى هدنة تدخل حيز التنفيذ الجمعة اعتبارا من الساعة 22,00 ت غ.

وأعلن المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية الجنرال إيغور كوناشنكوف في بيان، أن عسكريين روسا "يعملون مع ممثلي المجموعات (المعارضة) في مناطق مختلفة من محافظات حماة وحمص واللاذقية ودمشق ودرعا"، دون أن يحدد هويات هذه المجموعات.

وأشار إلى أنه لتأطير هذا العمل تم إنشاء "مركز تنسيق لوقف إطلاق النار" قوامه خمسون شخصا. وأوضح أنه "خلال اليومين الأخيرين، تلقى المركز عشرات الاتصالات من مواقع محددة" حيث ستطبق الهدنة مشيرا إلى أنه "تم التثبت بعناية" من كل اتصال.

للمزيد: هل سيواجه اتفاق وقف إطلاق النار بسوريا صعوبات على الأرض؟

وأوضح أن المركز بث في كافة أنحاء سوريا رقم هاتف وبريدا إلكترونيا بهدف تلقي "اتصالات ممثلي سلطات محلية ومجموعات مسلحة بشأن رغبتها في وقف المعارك والدخول في مفاوضات سلام".

وبالتوازي مع ذلك نقل الجيش الروسي المعطيات والمعلومات للولايات المتحدة "كما هو مقرر في الاتفاق الروسي الأمريكي الخاص بوقف إطلاق النار في سوريا". مشيرا في المقابل إلى أنه "مر يوم ولم نتلق حتى الآن أية معطيات من شركائنا" الأمريكيين.

غير أن الجنرال الروسي أشار إلى أن "الاتفاق الروسي الأمريكي لا يعجب الجميع (...) خصوصا في شمال سوريا حيث تواصل تركيا قصف قرى حدودية سورية بالمدفعية الثقيلة انطلاقا من أراضيها".

فرانس 24 / أ ف ب
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.