تخطي إلى المحتوى الرئيسي

تنظيم "الدولة الإسلامية" يعلن مسؤوليته عن التفجيرات الدامية في بروكسل

أ ف ب

تبنى تنظيم "الدولة الإسلامية" الإرهابي، في بيان التفجيرات التي ضربت العاصمة البلجيكية بروكسل صباح الثلاثاء، مسفرة عن عشرات القتلى والجرحى. وأعلنت النيابة الفدرالية أن عبوة ناسفة تحوي مسامير إضافة إلى مواد كيميائية وراية للتنظيم الإرهابي عثر عليها خلال عمليات دهم جرت في بروكسل إثر الاعتداءات.

إعلان

قال موقع أنباء مرتبط بتنظيم "الدولة الإسلامية" إن التنظيم الإرهابي أعلن مسؤوليته عن التفجيرات التي ضربت العاصمة البلجيكية بروكسل صباح الثلاثاء، مسفرة عن عشرات القتلى والجرحى.

وقال الموقع ("أعماق"): "نفذ مقاتلو الدولة الإسلامية سلسلة تفجيرات بأحزمة وشحنات ناسفة اليوم الثلاثاء استهدفت مطارا ومحطة مركزية لمترو الأنفاق" في وسط بروكسل."

واستهدف تفجيران القاعة الرئيسية في مطار زافنتم الدولي حوالى الساعة الثامنة بالتوقيت المحلي (7,00 ت.غ)، فيما استهدف تفجير ثالث محطة مالبيك للمترو قرب حي المؤسسات الأوروبي.

وبحسب رئيس بلدية بروكسل، إيفان مايور، فإن حوالى "عشرين شخصا قتلوا على الأرجح" وأصيب 106 بجروح في الاعتداء على محطة المترو.

ورفعت السلطات مستوى الإنذار من خطر إرهابي إلى أقصى مستواه فيما اتخذت إجراءات مشددة في مطارات أوروبية كبرى أخرى.

العثور على عبوة ناسفة وراية للتنظيم الإرهابي خلال عمليات دهم في بروكسل

وفي وقت لاحق من يوم الثلاثاء، أعلنت النيابة الفدرالية أن عبوة ناسفة تحوي مسامير إضافة إلى مواد كيميائية وراية لتنظيم "الدولة الإسلامية" عثر عليها خلال عمليات دهم جرت في بروكسل إثر الاعتداءات.

وقالت النيابة في بيان إن "عمليات الدهم التي تمت في شايربيك (منطقة في بروكسل) أدت إلى العثور على عبوة ناسفة تحوي مسامير. وعثر المحققون أيضا على مواد كيميائية وراية للتنظيم الإرهابي".

 فرانس 24 / أ ف ب

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن