تخطي إلى المحتوى الرئيسي

اليونان تقر قانونا يمهد الطريق لإعادة المهاجرين غير الشرعيين إلى تركيا

مهاجرون يركضون لعبور الحدود اليونانية نحو مقدونيا في 22 آب/أغسطس 2015
مهاجرون يركضون لعبور الحدود اليونانية نحو مقدونيا في 22 آب/أغسطس 2015 أ ف ب

أقر البرلمان اليوناني مساء الجمعة قانونا يسهل إعادة المهاجرين إلى تركيا، في إطار الاتفاق الأوروبي-التركي المثير للجدل الذي توصل إليه في 18 مارس/آذار 2016 لوقف تدفق المهاجرين إلى أوروبا.

إعلان

بغالبية 169 نائبا من أصل 276، تبنى البرلمان اليوناني مساء الجمعة قانونا يمهد الطريق أمام إعادة المهاجرين الذين وصلوا إلى اليونان باتجاه تركيا، في إطار الاتفاق الذي توصل إليه في الـ18 مارس/آذار الماضي والذي دخل حيز التنفيذ في 20 آذار/مارس، بين الاتحاد الأوروبي وأنقرة لوقف تدفق المهاجرين إلى أوروبا.

وقال رئيس الجلسة نائب رئيس البرلمان تاسوس كوراكيس إن "القانون اعتمد من حيث المبدأ بغالبية 169 نائبا من أصل 276 حضروا" الجلسة.

وصوت لصالح القانون معظم النواب الأعضاء في الغالبية الحكومية التي تجمع حزب "سيريزا" اليساري بحزب "أنيل" اليميني السيادي، بالإضافة إلى أعضاء من حزبي المعارضة "باسوك" الاشتراكي و"بوتامي" الوسطي.

من جهة ثانية، صوت حزب المعارضة الرئيسي "الديموقراطية الجديدة"، ضد مبدأ القانون ولكن بالنسبة للأحكام المتعلقة بتنفيذ الاتفاق بين الاتحاد الأوروبي وتركيا. كما صوت الحزب الشيوعي وحزب "أوبي" للنازيين الجدد ضد القانون.

بدء عمليات الترحيل الاثنين

وتم اعتماد القانون المؤلف من مئة صفحة ويتضمن 87 مادة، بإجراءات عاجلة قبل ثلاثة أيام من عملية إعادة المهاجرين إلى تركيا التي ستبدأ الاثنين.

ومقابل كل لاجئ سوري ستتم إعادته من اليونان، وافق الاتحاد الأوروبي على قبول لاجئ من مخيمات اللاجئين التركية.

ويهدف الاتفاق إلى ردع اللاجئين السوريين عن محاولة العبور إلى اليونان في قوارب مهربين مكتظة وتشجيعهم على البقاء في مخيمات اللجوء التركية للحصول على فرصة استقبالهم في أوروبا.

ويوجد أكثر من 51 ألف لاجئ ومهاجر عالقون حاليا في اليونان ويسعون للوصول إلى شمال أوروبا، بعد أن أغلقت عدد من دول البلقان حدودها ومنعتهم من العبور. 

فرانس 24 / أ ف ب
 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.