تخطي إلى المحتوى الرئيسي

فرنسا تريد وضع "قائمة سوداء" بالملاذات الضريبية حول العالم

بنما
بنما أ ف ب/ أرشيف

أعلن وزير المالية الفرنسي ميشال سابن الاثنين أن بلاده تعتزم دعوة دول "مجموعة العشرين" إلى وضع "قائمة سوداء" بالملاذات الضريبية حول العالم في إطار التصدي للتهرب الضريبي، وذلك بعد فضيحة "وثائق بنما" التي كشفت أسماء شخصيات عالمية بارزة تتهرب من الضرائب في بلدانها الأصلية.

إعلان

أعلن وزير المالية الفرنسي ميشال سابن في بيان الاثنين أنه سيدعو هذا الأسبوع في واشنطن الدول الصناعية إلى وضع "قائمة سوداء" بالملاذات الضريبية وتنسيق عقوباتها.

وإثر فضيحة "وثائق بنما" نشرت وزارة المال الفرنسية 15 اقتراحا للتصدي للتهرب الضريبي ستعرض على مجموعة العشرين وجمعية صندوق النقد الدولي.

وتضمن بيان للوزارة أن "فرنسا ترغب في اتفاق على مستوى مجموعة العشرين حول وضع قائمة سوداء تسمح بتحديد الكيانات غير المتعاونة على الصعيد الضريبي على أن تفرض عليها إجراءات مضادة منسقة بين مختلف الدول".

من جهة أخرى "ترغب فرنسا في أن يكون لكل الدول سجلات موحدة للمستفيدين الفعليين تشمل كل أشكال الأشخاص المعنويين" مع نشر هذه السجلات. كما ترغب في أن "يدرس على المستوى الأوروبي إمكان تعزيز فعالية العقوبات المفروضة على الوسطاء الذين يسهلون ويشجعون التهرب الضريبي".

وهذه الاقتراحات مطابقة لخطة وزير المال الألماني فولفغانغ شويبله التي كشفتها الأحد صحيفتا "هاندلسبلات" و"دي فيلت" ويدعو فيها لأن يضع كل بلد سجلا يشير بشكل واضح إلى من يقف وراء الشركات الواجهة.

إلا أن شويبله يرغب بأن "يتم نشر هذه السجلات الوطنية بشكل منتظم في العالم" بحسب ما جاء في الخطة التي تحمل عنوان "محاربة الاختلاس المالي، والتهرب الضريبي وتبييض الأموال بشكل حازم".
 

فرانس 24 / أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.