تخطي إلى المحتوى الرئيسي
بلجيكا

اعتداءات بروكسل: نجيم العشراوي كان قد احتجز رهائن فرنسيين في سوريا

أ ف ب / أرشيف
2 دقائق

أفاد مصدر مقرب من التحقيقات في اعتداءات بروكسل أن الجهادي نجيم العشراوي، الذي فجر نفسه في مطار بروكسل في شهر آذار/ مارس الماضي، كان من بين مختطفي الرهائن الفرنسيين في سوريا عامي 2013 و 2014.

إعلان

أكد عدد من الرهائن الفرنسيين السابقين في سوريا في 2013 و2014 أن نجيم العشراوي، أحد الجهاديين اللذين فجرا نفسهما في مطار بروكسل، كان بين سجانيهم إبان فترة اختطافهم، بحسب ما أفادت مصادر قريبة من التحقيق الجمعة.

وأشارت إحدى المصادر أن الصحافيين الفرنسيين الأربعة ديدييه فرنسوا وبيير توريس وإدوار إلياس ونيكولا إينان أكدوا أن أحد سجانيهم كان يدعى "أبو إدريس". في حين أعلنت المحامية ماري لور إينغوف أن موكلها "نيكولا إينان تعرف رسميا" على "أبو إدريس" بأنه نجيم العشراوي.

وكان الرهائن السابقون الذين أفرج عنهم في نيسان/ أبريل 2014 بعد اعتقالهم 10 أشهر قد تعرفوا على اثنين من سجانيهم هما الفرنسي مهدي نموش المتهم بتنفيذ هجوم المتحف اليهودي في بروكسل في أيار/مايو 2014 ، والفرنسي الآخر سليم بن غانم المقرب من منفذي هجمات كانون الثاني/يناير 2015 في باريس.

وأفادت النيابة البلجيكية أن العشراوي البالغ من العمر 24 عاما كان قد انضم إلى تنظيم "الدولة الإسلامية" في سوريا في شباط/ فبراير 2013.

ويشتبه المحققون في كونه خبير المتفجرات في الهجمات وأحد منسقيها وفي إجرائه محادثات هاتفية مع عدد من انتحاريي 13 تشرين الثاني/نوفمبر.

فرانس 24 / أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.