تخطي إلى المحتوى الرئيسي
سوريا

أوباما يستبعد إقامة منطقة آمنة في سوريا ويدعو لإعادة إرساء وقف إطلاق النار

 أوباما عند وصوله إلى مطار لانغينهاغن في هانوفر 24 أبريل 2016
أوباما عند وصوله إلى مطار لانغينهاغن في هانوفر 24 أبريل 2016 أ ف ب

قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما خلال زيارته إلى ألمانيا أنه يستبعد نجاح إقامة منطقة آمنة في سوريا دون سيطرة عسكرية كبيرة في البلاد، كما دعا إلى إعادة إرساء وقف إطلاق النار في سوريا.

إعلان

أعلن الرئيس الأمريكي باراك أوباما الأحد رفضه فكرة فرض مناطق آمنة للسكان المدنيين عبر تدخل من خارج سوريا، موضحا أن هذا الرفض ليس مرتبطا بأسباب "إيديولوجية" بل "عملية".

وتابع أوباما مؤتمر صحافي عقده في ألمانيا حيث يقوم بزيارة "الحقيقة أنه حين أبحث هذا الأمر مع وزارة الدفاع، وقد فعلنا ذلك مرارا، لرؤية كيفية تطبيق ذلك في شكل ملموس، فمن الصعوبة بمكان ويا للأسف القيام بذلك إلا اذا تمت السيطرة على قسم كبير من البلاد".

وفي وقت سابق، كرر أوباما رفضه في مقابلة مع البي بي سي فكرة إرسال قوات برية إلى سوريا.

والسبت، كررت المستشارة الألمانية تأييدها المبدئي لخيار المناطق الآمنة. لكنها ذكرت الأحد بأنها لا تتصور هذا الأمر إلا في اطار اتفاق بين النظام السوري ومقاتلي المعارضة. وقالت ميركل إن "أي تدخل" عسكري خارجي هو أمر "غير وارد" لفرض مناطق آمنة.

أوباما يدعو إلى "إعادة إرساء" وقف إطلاق النار

كما دعا أوباما إلى "إعادة إرساء" وقف إطلاق النار في سوريا بين النظام والمعارضة المسلحة، موضحا أنه تشاورأخيرا مع نظيره السوري فلاديمير بوتين في الملف السوري.

وقال أوباما "تحادثت مع الرئيس بوتين مطلع الأسبوع، في محاولة للتأكيد أننا سنكون قادرين على إعادة إرساء وقف إطلاق النار" في سوريا.

 

فرانس 24 / أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.