تخطي إلى المحتوى الرئيسي

إسرائيل تعتزم تسليم جثامين فلسطينيين محتجزة لديها لدفنها قبل رمضان

فلسطينيون يحملون جريحا سقط بنيران الجيش الإسرائيلي في الضفة الغربية في 01/08/2015
فلسطينيون يحملون جريحا سقط بنيران الجيش الإسرائيلي في الضفة الغربية في 01/08/2015 أ ف ب / أرشيف

تعتزم السلطات الإسرائيلية تسليم جثامين فلسطينيين، قتلوا خلال هجمات محتملة ضد إسرائيليين، إلى عائلاتهم، وفق ما أوصت به محكمة إسرائيلية، داعية إلى تنفيذ القرار قبل شهر رمضان.

إعلان

أعلن مصدر قضائي إسرائيلي أن المحكمة الإسرائيلية العليا أوصت الخميس قوات الأمن بتسليم جثامين فلسطينيين، كانوا قد قتلوا خلال تنفيذ أو محاولة تنفيذ هجمات، إلى عائلاتهم لدفنها، .

وكانت تسع عائلات من القدس تحتجز الشرطة الإسرائيلية جثامين أبنائها منذ بداية تشرين الأول/أكتوبر، قدمت التماسات إلى المحكمة العليا بواسطة مؤسسة "عدالة" الحقوقية في حيفا ومؤسسة "الضمير" في رام الله، معتبرة أن الأمن الإسرائيلي، برفضه تسليم الجثامين، "يعاقب" هذه العائلات "وينتقم منها".

وقال رئيس المحكمة العليا إلياكيم روبنشتاين في توصيته التي تلاها في المحكمة "المطلوب من الشرطة أن تنسق مع العائلات وتسلمها جثامين أولادها قبل شهر رمضان". كما طلب "إخراج الجثث من الثلاجات قبل 48 ساعة حتى لا تسلم مجمدة للأهالي، والتنسيق مع ممثلي الجمهور العربي"، في إشارة إلى أعضاء الكنيست العرب.

ويندرج احتجاز الجثث في إطار التدابير المتشددة التي تتخذها إسرائيل ردا على تصعيد الهجمات التي يقوم بها فلسطينيون. ويثير هذا الإجراء استياء وغضبا في المجتمع الفلسطيني.
 

فرانس 24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.