تخطي إلى المحتوى الرئيسي

ألمانيا تتهم روسيا باستهداف مؤسساتها بهجمات إلكترونية للحصول على "معلومات"

أ ف ب/ أرشيف

كشفت الاستخبارات الألمانية الجمعة أن روسيا تقف وراء هجمات إلكترونية استهدفت خصوصا الغرفة السفلى للبرلمان. وأوصحت أن العملية هدفت إلى "الحصول على معلومات إستراتيجية".

إعلان

أعلن جهاز الاستخبارات الداخلية الألمانية الجمعة عن حيازته "أدلة" تشير الى وقوف السلطات الروسية وراء حملة هجمات إلكترونية عرفت باسم "سوفاساي/ا ب ت 28" استهدفت خصوصا الغرفة السفلى في البرلمان الألماني.

وكشف الجهاز في بيان أن "إحدى الحملات الأكثر نشاطا وشراسة حاليا هي ‘سوفاساي/ا ب ت 28‘ التي رصد فيها مكتب حماية الدستور (الاستخبارات الداخلية) أدلة على إدارة الدولة الروسية" للعملية.

كما تحدث البيان عن "هجمات إلكتروينة أجرتها الاستخبارات الروسية" من أجل "الحصول على معلومات استراتيجية".
 

فرانس 24/ أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.