تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ريبورتاج

"القائد برافو" زعيم فلبيني يسعى لإقامة "خلافة إسلامية"

فرانس24

لجنة حماية الصحفيين وصفت إقليم مندناوالفلبيني، الذي يسيطر عليه زعماء الحرب والانفصاليون، بأنه الأخطر في العالم على الصحفيين. تكونت في الإقليم الذي يقطنه نصف مسلمي البلاد جماعات إسلامية أبرزها جبهة تحرير مورو الوطنية، التي يسعى زعيمها "القائد برافو" لإقامة خلافة إسلامية في الإقليم، وتخوض حربا ضد الحكومة المركزية في مانيلا خلفت أكثر من 200 ألف قتيل خلال عشرين عاما.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.