تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بنزيمة يتهم مدرب المنتخب الفرنسي بأنه "رضخ" لضغط "جزء من فرنسا العنصرية"

 كريم بنزيمة
كريم بنزيمة أ ف ب

اتهم مهاجم المنتخب الفرنسي وريال مدريد كريم بنزيمة في حوار نشرته صحيفة "ماركا" الإسبانية الأربعاء مدربه ديدييه ديشان بأنه "تنازل" أمام ضغط "جزء من فرنسا العنصرية" عندما قرر إبعاده عن كأس الأمم الأوروبية التي تقام في فرنسا بين العاشر من حزيران/يونيو والعاشر من تموز/يوليو 2016.

إعلان

في حوار نشرته صحيفة "ماركا" الإسبانية الرياضية اليوم الأربعاء، اتهم مهاجم المنتخب الفرنسي وريال مدريد الإسباني كريم بنزيمة مدرب "الديوك" ديدييه ديشان بأنه "تنازل" أمام ضغط ما سماه "جزء من فرنسا العنصرية" عندما قرر إبعاده عن التشكيلة التي ستشارك في نهائيات كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم 2016، والتي تقام من 10 حزيران/يونيو لغاية 10 تموز/يوليو في فرنسا.

وقال بنزيمة، وهو من أصول جزائرية، لصحيفة "ماركا": "أكيد أن ديشان تنازل لضغط قسم من فرنسا العنصرية.. يجب أن تعلموا أن اليمين المتطرف وصل إلى المرحلة الثانية في آخر انتخابات" عرفتها البلاد.

حوار كريم بنزيمة مع صحيفة "ماركا" الإسبانية الرياضية

وتسائل بنزيمة الذي فاز مع فريقه ريال مدريد السبت الماضي بدوري أبطال أوروبا للمرة الثانية بعد 2014، ما إذا كان قرار إبعاده من "اليورو 2016" قد اتخذه ديشان وحده أم لا، مشددا على أن علاقاته مع المدرب "جيدة، كما هو الشأن للعلاقات التي تربطني بالجميع".

وردا على سؤال حول الصورة السيئة التي يتمتع بها لدى الفرنسيين بناء على استطلاعات الرأي، قال بنزيمة: "لدي أكثر من 40 مليون معجب على مواقع التواصل الاجتماعي، ورغم ذلك يدعون أني غير محبوب.. بالطبع، هذا أمر سخيف".

وتم إبعاد بنزيمة، صاحب 27 هدفا مع المنتخب الفرنسي في 81 مشاركة، من تشكيلة "الديوك" على خلفية فضيحة أخلاقية فجرها زميله في المنتخب ماتيو فالبوينا، والمعروفة بفضيحة الابتزاز بشريط جنسي. وقال لاعب ريال مدريد لصحيفة "ماركا" بهذا الشأن: "إن فالبوينا لم يقل الحقيقة في هذه القضية، وكل شيء انطلق من هنا".

وتشكل تصريحات كريم بنزيمة ضربة إضافية للمنتخب الفرنسي ومدربه ديدييه ديشان. فقد واجه الأخير انسحاب ثلاثة لاعبين من أصل 23 استدعاهم لخوض بطولة كأس الأمم الأوروبية، وهم المدافعان رفايل فاران (ريال مدريد) وجيريمي ماتيو (برشلونة) ولاعب الوسط لاسانا ديارا (أولمبيك مرسيليا) كلهم بداعي الإصابة.

كما أن ديشان، قائد منتخب فرنسا الفائز بكأس العالم 1998، واجه انتقادات لعدم استدعاء بنزيمة والفرنسي التونسي الأصل حاتم بن عرفة (فريق نيس) للبطولة الأوروبية. فيما قال اللاعب الدولي السابق إريك كونتونا إن القرار وراءه "أصول" اللاعبين "، اعتبر الفكاهي والممثل الفرنسي المغربي جمال دبوز إن إبعادهما مؤشر "سلبي" في بلد بحاجة إلى الوئام والمصالحة بين كل أبنائه.

علاوة مزياني
 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.