تخطي إلى المحتوى الرئيسي
نفط

منظمة "أوبك" تعقد اجتماعا لإنقاذ تهاوي أسعار النفط وتوقع صدام بين السعودية وإيران

أ ف ب/ أرشيف

يعقد وزراء منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) اجتماعا اليوم الخميس في فيينا، في محاولة جديدة لتعزيز دورها المتراجع وإنهاء معركة على الحصة السوقية التي أدت إلى تهاوي أسعار النفط العالمية.

إعلان

يجتمع وزراء منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) اليوم الخميس في فيينا حيث من المتوقع حدوث صدام بين السعودية وإيران بشأن أهداف الإنتاج. وقالت مصادر في أوبك أمس الأربعاء إن السعودية وحلفاءها في الخليج سيقترحون سقفا جماعيا جديدا في محاولة لتعزيز دور أوبك المتراجع وإنهاء معركة على الحصة السوقية أدت إلى تهاوي أسعار النفط وتقلص الاستثمارات.

وكانت المنظمة قد حذرت في وقت سابق من استمرار الفائض في إمدادات النفط، ودعت الدول الأعضاء في المنظمة وخارجها لبحث سبل تجميد الإنتاج لتحسين الأسعار.

للمزيد: فيديو: لماذا تنهار أسعار النفط؟

وزير النفط النيجيري يقول إنه يرى عقلية منفتحة في اجتماع أوبك

قال وزير النفط النيجيري إيمانويل إيبي كاتشيكو اليوم الخميس إنه يرى "عقلية منفتحة" في اجتماع منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) لكنه لا يعلم ما الذي سيسفر عنه هذا الاجتماع. وقال كاتشيكو إن إنتاج النفط النيجيري ارتفع إلى 1,6 مليون برميل يوميا.

وكان الإنتاج قد تراجع في نيجيريا في الشهر الماضي إلى 1,4 مليون برميل يوميا بسبب سلسلة من الهجمات والحادث الذي وقع في مرفأ شركة إكسون موبيل لتصدير خام كوا ايبو. ورغم استمرار الهجمات التي ينفذها متشددون في منطقة دلتا النيجر المضطربة قال كاتشيكو إن نيجيريا تستهدف إنتاج ما يتراوح بين 2,2 و2,3 مليون برميل يوميا في العام الحالي

وزير النفط الأنغولي: هناك احتمال للاتفاق في اجتماع اوبك على سقف للإنتاج

قال وزير النفط الأنغولي جوزيه بوتيلو دي فاسكونسيلوس، إنه يعتقد أن ثمة إمكانية لأن يتوصل مع زملائه في منظمة "أوبك" إلى قرار بشأن سقف لإنتاج المنظمة. وقال دي فاسكونسيلوس للصحفيين إن سعر النفط عند 60 دولارا للبرميل ليس سيئا لكن "80 دولارا سيكون أفضل."

وزير الطاقة الجزائري: نأمل أن تعود أوبك لنظام سقف الإنتاج

قال وزير الطاقة الجزائري صلاح خبري للصحفيين، إنه يأمل أن تعود منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) لنظام سقف الإنتاج مع تحديد حصة لكل دولة.

إيران: "أوبك" لا يمكنها السيطرة على أي شيء بدون حصص للإنتاج

قال وزير النفط الإيراني بيجن زنغنه إن منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) لا يمكنها السيطرة على أي شيء ما لم تحدد حصصا لإنتاج كل دولة وأصر على أن طهران تستحق حصة مرتفعة استنادا إلى الإنتاج التاريخي. وقال زنغنه إن حصة عادلة لإيران ينبغي أن تكون 14,5 بالمئة من إجمالي إنتاج "أوبك".

وتنتج "أوبك" 32,5 مليون برميل يوميا وهو ما يعني إعطاء إيران حصة تبلغ 4,7 مليون برميل يوميا وهو أعلى كثيرا من مستويات إنتاجها الحالية. وقال زنغنه أيضا إنه يؤيد المرشح النيجيري لمنصب الأمين العام للمنظمة.

وزير النفط الفنزويلي يقترح "نطاقا لإمدادات" أوبك

اقترح وزير النفط الفنزويلي ايولوخيو ديل بينو الاتفاق على نطاق لإمدادات النفط من أعضاء "أوبك". وقال الوزير للصحفيين قبيل بدء اجتماع المنظمة في فيينا إن مثل هذا النطاق يمكن أن يحل محل أي محادثات بشأن وضع سقف للإنتاج. وأضاف أن إنتاج فنزويلا من النفط الخام بلغ نحو 2,8 مليون برميل يوميا الشهر الماضي.

وزير الطاقة القطري: جميع الخيارات مطروحة بما في ذلك سقف جديد لإنتاج الخام

وقال وزير الطاقة القطري محمد السادة إن سوق النفط إيجابية في الوقت الحالي وتسير في اتجاه التوازن مضيفا أن جميع الخيارات مطروحة بما في ذلك سقف جديد لإنتاج النفط الخام في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك).

وأضاف السادة أن المناخ في اجتماع "أوبك" إيجابي في إشارة إلى أسواق النفط. وقال إن السعر العادل للنفط الذي يشجع الاستثمار ينبغي أن يكون فوق 50 دولارا للبرميل.

ليبيا تشك في التوصل لاتفاق بشأن سقف إنتاج "أوبك"

قال نائب رئيس الوزراء الليبي موسى الكوني إنه يعتقد أن اجتماع "أوبك" الحالي لن يتوصل لاتفاق بشأن سقف الإنتاج. وقال الكوني أيضا إن بلاده لديها مؤسسة وطنية واحدة للنفط يرأسها مصطفى صنع الله.

وزير الطاقة الإماراتي يتوقع ارتفاع أسعار النفط في النصف الثاني من العام

قال وزير الطاقة الإماراتي سهيل بن محمد المزروعي إنه يتوقع ارتفاع أسعار النفط في النصف الثاني من العام الحالي. وقال المزروعي للصحفيين في فيينا إن السوق في حاجة لارتفاع أسعار النفط من أجل المحافظة على استدامة الاستثمارات في هذا القطاع.

وزير النفط الكويتي يقول إن 50-60 دولارا لبرميل النفط سعر ملائم

قال وزير النفط الكويتي بالوكالة أنس الصالح إن 50-60 دولارا لبرميل النفط يعد سعرا ملائما. وجرى تداول خام برنت في العقود الآجلة أدنى بقليل من 50 دولارا للبرميل اليوم الخميس. وقال الصالح أيضا للصحفيين في فيينا إن استراتيجية "أوبك" تؤتي ثمارها وإن المنظمة ستعمل على ضمان استمرارية نجاحها.

وزير الطاقة السعودي يقول إن اوبك "راضية جدا" عن وضع سوق النفط

وقال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح قبل الاجتماع للصحفيين "الجميع راضون عن السوق الذي بدأ في استعادة توازنه الآن. والطلب صحي وقوي تماما، وإمدادات الدول غير الأعضاء في أوبك تنخفض. وستستجيب الأسعار لعودة التوازن إلى السوق". وأوضح أنه في الماضي "ارتفعت الأسعار بشكل كبير جدا، وانخفض إلى مستوى منخفض جدا وبقيت منخفضة لفترة طويلة برأيي".

وأضاف "نعتقد أننا نتجه نحو الارتفاع، ونأمل في أن نصل إلى مستوى معتدل يشجع على الاستثمار ولكن ليس الكثير من الاستثمار الذي يشجع على الإفراط في الإمدادات وحدوث تخمة مرة أخرى". وقال الفالح في مقر "أوبك" قبل بدء الاجتماع إن "أداء السوق جيد جدا. وسنتبنى مقاربة لينة لضمان عدم حدوث صدمة في السوق".

وأضاف "الأمر الذي يهمنا هو استقرار السوق على المدى الطويل، بما يشمل توفر الإمدادات التي تلبي الطلب المتزايد وضمان الانتعاش الاقتصادي الذي ليس في أقوى حالاته، ونريده أن يكون قويا". وتابع "لا نريد حدوث أية صدمات نفطية بأية طريقة ممكنة، سواء على المدى القصير أو الطويل. وعلى المدى الطويل فإن ذلك يعني أننا نريد تشجيع

  فرانس 24 / أ ف ب/رويترز

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.