تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مخاوف من تعرض المشجعين الأتراك لاعتداءات خلال كأس الأمم الأوروبية

أ ف ب

نقلت صحيفة "زمان" التركية عن أسبوعية "لوبوان" الفرنسية، أن تقريرا للمخابرات الفرنسية كشف عن عزم عناصر من "الهوليغانز" بفرنسا استهداف مشجعي المنتخب التركي خلال مباريات كأس الأمم الأوروبية 2016 التي تحتضنها فرنسا من 10 من يونيو/ حزيران إلى 10 تموز/يوليو.

إعلان

كشفت أسبوعية "لوبوان" الفرنسية، في عددها الصادر في 4 يونيو/حزيران أن أنصار المنتخب التركي الذين سيأتون إلى فرنسا لتشجيع فريقهم، ومتابعة فعاليات كأس الأمم الأوروبية 2016 سيكونون هدفا لعناصر من "الهوليغانز" وأنصار اليمين المتطرف، وهذا استنادا إلى تقرير صدر عن الدائرة المركزية للاستخبارات الإقليمية الفرنسية، حسب ما كتبته صحيفة "زمان" التركية على موقعها الإلكتروني.

وحسب هذا التقرير الداخلي الذي صدر في 7 أبريل/نيسان الماضي، أفادت الشرطة الفرنسية بإن "أعضاء من حركة جيل الهوية اليمينية المتطرفة بفرنسا يمكن أن يتصلوا بنظرائهم الأوروبيين لمهاجمة المسلمين خلال كأس الأمم الأوروبية. وكذلك الأتراك وأنصار المنتخب التركي".

وأضافت الأسبوعية أن "جماعة من النازيين الجدد التي تنشط في فرنسا، قامت بصنع قمصان كتب عليها تركيا غير مرحب بك".

ومن بين المباريات الخمسة التي صنفت على أن درجة الخطورة فيها عالية من قبل المنظمين، مباراة تركيا وكرواتيا، التي ستجرى يوم 12 يونيو/حزيران في ملعب بارك دي برانس بالعاصمة باريس .

وأصدرت بريطانيا والولايات المتحدة في الأيام الأخيرة تحذيرات لرعاياهما من احتمال وقوع هجمات إرهابية خلال كأس الأمم الأوروبية بفرنسا، كما أعلنت السلطات الأوكرانية الإثنين الماضي اعتقال فرنسي كان يخطط لتنفيذ 15 اعتداء قبل وخلال المباريات، وكانت بحوزته أسلحة وذخائر.
 

فرانس 24

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن