تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مصر: فضيحة تسريب امتحانات الثانوية العامة ووزير التعليم يتوعد بمحاسبة المتورطين

أ ف ب / أرشيف

توعد وزير التعليم المصري الأربعاء المتورطين في فضيحة تسريب امتحانات الثانوية العامة على الإنترنت، وذلك بعد يومين من توقيف 8 مسؤولين في الوزارة للاشتباه بتورطهم في هذه الحادثة.

إعلان

تعهد وزير التعليم المصري الأربعاء بمعاقبة المتورطين في تسريب امتحانات الثانوية العامة على الإنترنت، وقال وزير التربية والتعليم المصري الهلالي الشربيني "ستتم إحالة كل المتورطين المرتكبين لمثل هذه المخالفات للنيابة العامة".

وأكد الوزير خلال مؤتمر صحفي أنه  "كل من يرتكب مخالفة تتعلق بالامتحان سيعاقب بغرامة 50 ألف جنيه (نحو 5630 دولار) وبالحبس من سنة إلى ثلاث سنوات".

وأضاف أن "السلطات وثقت 127 حالة غش في امتحان اللغة العربية الأحد الفائت، و"عددا كبيرا من الحالات" في امتحان اللغة الإنكليزية الثلاثاء.

ويذكر أن صفحات على فيس بوك في مصر تمكنت من نشر الأسئلة والإجابات النموذجية لامتحاني اللغة العربية والتربية الدينية مطلع الأسبوع الحالي، ما دفع بالسلطات لإلغاء اختبار التربية الدينية.

وأوقفت السلطات المصرية ثمانية مسؤولين اتهمتهم بالتورط في تسريب أسئلة وأجوبة امتحانات الثانوية العامة، وأفرجت النيابة عن أربعة مسؤولين آخرين ثبت عدم تورطهم في المسألة.

كذلك، أوقفت السلطات أربعة طلاب اتهمتهم بإدارة صفحات على فيس بوك تقوم بتسريب الامتحانات، بحسب ما أعلنت وزارة الداخلية المصرية.

وقال الشربيني في المؤتمر أن امتحان التربية الدينية الملغى سيعاد في 29 حزيران/يونيو الجاري بعد تسريب إجاباته قبل ساعة ونصف ساعة من بدء الاختبار.
 

فرانس 24/ أ ف ب

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن