تخطي إلى المحتوى الرئيسي

حبس اللاعب الدولي المصري السابق حسام حسن إثر اعتدائه على مصور

نجم كرة القدم المصرية السابق حسام حسن

قررت النيابة العامة في مصر حبس نجم كرة القدم السابق ومدرب فريق المصري البورسعيدي حسام حسن 4 أيام على ذمة التحقيق بسبب سلوكه غير الرياضي واعتدائه على مصور داخل أرض الملعب في ختام مقابلة فريقه الجمعة مع غزل المحلة في إطار مباريات الدوري المصري لكرة القدم.

إعلان

بعد حكم سابق صدر عن لجنة المسابقات في الاتحاد المصري لكرة القدم بإيقافه 3 مباريات وتغريمة 10 آلاف جنيه، أمرت النيابة العامة في مصر بحبس مدرب المصري البورسعيدي، واللاعب لدولي السابق، حسام حسن 4 أيام على ذمة التحقيق بسبب اعتدائه على مصور تابع لوزارة الداخلية عقب المباراة التي تعادل فيها مع غزل المحلة 2-2 الجمعة في ختام الدوري المصري لكرة القدم.

وأوقف حسام حسن مع مساعده حسن مصطفى والمدير الإداري وليد بدر بعد أن وجهت لهم تهم "التعدي على موظف عام أثناء تأديه عمله والاعتداء عليه بالضرب وإتلاف الكاميرا".

وحدثت اشتباكات بين لاعبي الفريقين بعد سقوط النادي البورسعيدي في فخ التعادل ما أفقده المركز الثالث (لصالح سموحة بفارق المواجهات المباشرة) وفرصة التأهل المباشر للمشاركة فى كأس الاتحاد الأفريقي. وأظهرت كاميرات التلفزيون حسام حسن في مشهد غير لائق بأحد النجوم سواء كان لاعبا أم مدربا.

من جانبه، رفض حسام حسن العقوبة وتقديم اعتذار، مؤكدآ أنه مسؤول عن نفسه وعن تصرفاته ولا يستطيع أحد أن يجبره على تقديم اعتذار، نافيا أي مسؤولية عن "الجرم الذى عوقب عليه"، وطالب بمراجعة تقرير مراقب المباراة.

فرانس24/أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.