تخطي إلى المحتوى الرئيسي

"جبهة النصرة" في سوريا تعلن فك ارتباطها عن تنظيم "القاعدة"

أ ف ب / أرشيف

أعلنت جماعة "جبهة النصرة" في سوريا على لسان زعيمها أبو محمد الجولاني فك ارتباطها بتنظيم القاعدة، وأعلن الجولاني عن تشكيل جماعة جديدة تحت اسم "جبهة فتح الشام".

إعلان

أعلن زعيم "جبهة النصرة" أبو محمد الجولاني فك ارتباط جبهته في سوريا عن تنظيم القاعدة، وفق ما أعلن في خطاب تلفزيوني مسجل بثت قناة الجزيرة القطرية مقتطفات منه الخميس.

وقال الجولاني "نعلن وقف العمل باسم جبهة النصرة وتشكيل جماعة جديدة باسم جبهة فتح الشام"، متوجها بالشكر إلى "قادة تنظيم القاعدة على تفهمهم لضرورات فك الارتباط".

وقال الجولاني في ظهوره العلني الأول "نزولا عند رغبة أهل الشام في دفع الذرائع التي يتذرع بها المجتمع الدولي وعلى رأسه أمريكا وروسيا في قصفهم وتشريدهم عامة المسلمين في الشام بحجة استهداف جبهة النصرة التابعة لتنظيم قاعدة الجهاد، فقد قررنا إلغاء العمل باسم جبهة النصرة وإعادة تشكيل جماعة جديدة ضمن جبهة عمل تحمل اسم جبهة فتح الشام".

وتابع الجولاني "هذا التشكيل الجديد ليس له علاقة بأي جهة خارجية"، متوجها بالشكر إلى قادة تنظيم القاعدة لتفهمهم ضرورات فك الارتباط.

وعدد الجولاني أهداف هذه الخطوة ومن أبرزها "العمل على التوحد مع الفصائل لرص صف المجاهدين ولنتمكن من تحرير أرض الشام من حكم الطواغيت والقضاء على النظام وأعوانه".

ويأتي إعلان الجولاني بعد ساعات على تسجيل صوتي نشره تنظيم القاعدة، وتوجه فيه أحمد حسن أبو الخير، "نائب" زعيم القاعدة أيمن الظواهري وفق التسجيل إلى جبهة النصرة بالقول "نوجه قيادة جبهة النصرة إلى المضي قدما بما يحفظ مصلحة الإسلام والمسلمين ويحمي جهاد أهل الشام ونحثهم على اتخاذ الخطوات المناسبة تجاه هذا الأمر".

وتعد "جبهة النصرة" أكبر مجموعة إسلامية جهادية في سوريا بعد تنظيم "الدولة الإسلامية". وبرزت في كانون الثاني/يناير 2012، أي بعد 10 أشهر على بدء حركة احتجاج سلمية ضد نظام الرئيس السوري بشار الأسد، ما لبثت أن تحولت إلى نزاع دام بعد تصاعد نفوذ التنظيمات الجهادية المتطرفة.

وفي نيسان/أبريل 2013، رفضت "جبهة النصرة" الاندماج مع تنظيم "الدولة الإسلامية" وبايعت زعيم تنظيم القاعدة أيمن الظواهري، الذي أعلن في تشرين الثاني/نوفمبر من العام ذاته أن "جبهة النصرة" هي الممثل الوحيد لتنظيم القاعدة في سوريا.

 

فرانس 24/ أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.