تخطي إلى المحتوى الرئيسي

تركيا: مدعون يطالبون بإصدار حكم بالسجن أكثر من 1900 عام على الداعية غولن

الداعية الإسلامي فتح الله غولن
الداعية الإسلامي فتح الله غولن أ ف ب/ أرشيف

قالت وسائل إعلام رسمية تركية إن مدعين في القضاء التركي دعوا إلى الحكم على الداعية فتح الله غولن بالسجن مدى الحياة والحكم بالسجن 1900 عام، على خلفية اتهامه بالتخطيط لمحاولة الانقلاب على الرئيس التركي رجب طيب أردوغان منتصف الشهر الماضي.

إعلان

طلب مدعون أتراك إصدار حكمين بالسجن مدى الحياة وحكم بالسجن 1900 عام بحق الداعية فتح الله غولن المقيم في الولايات المتحدة والذي تتهمه أنقرة بمحاولة الانقلاب في منتصف الشهر الماضي، حسب ما نقلت وسائل الإعلام الرسمية الثلاثاء.

وبحسب المحضر الواقع في 2527 صفحة والذي وافق عليه المدعون في منطقة أوشاك غرب تركيا، فإن التهم الموجهة إلى غولن الذي تطالب أنقرة الولايات المتحدة بتسليمه، تتضمن "محاولة تدمير النظام الدستوري بالقوة" و"تشكيل وقيادة مجموعة إرهابية مسلحة"، كما ذكرت وكالة الأناضول للأنباء.

من جانبه ينفي غولن (75 عاما) المقيم في المنفى الاختياري في الولايات المتحدة منذ 1999، أي ضلوع له في محاولة الانقلاب. وهو متهم منذ سنوات بتشكيل "دولة موازية" وعلى الأخص بعد الكشف عام 2013 عن فضيحة فساد كبرى طالت أردوغان.

ووجه المدعون إلى شبكة غولن تهمة اختراق مؤسسات الدولة وأجهزة الاستخبارات، مؤكدين أن المجموعة استندت إلى شبكتها للسيطرة على المؤسسات التركية. كما أن شبكة غولن متهمة بجمع أموال قدمها رجال أعمال على شكل "هبات" وبنقلها إلى الولايات المتحدة عبر مصارف في الإمارات العربية المتحدة وجنوب أفريقيا وتونس والمغرب والأردن وألمانيا، بحسب وكالة الأناضول.

وكان مدعو منطقة أوشاك فتحوا تحقيقا في أيلول/سبتمبر 2015 حول شبكة "خدمة" وسبل تمويلها. واستهدف القضاء في هذه القضية منذ ذلك الحين 111 شخصا يواجهون عقوبة السجن لفترات تتراوح بين سنتين ومدى الحياة، فيما لا يزال 13 مشتبها بهم قيد التوقيف الاحترازي.

وكان رئيس الوزراء التركي بن علي يلديريم دعا في وقت سابق الثلاثاء أمام البرلمان إلى "محاكمة عادلة ومحايدة" لغولن، في موقف بدا أشبه بتراجع عن الدعوة لمعاودة العمل بعقوبة الإعدام. وقال إن "غولن سيعود إلى تركيا وسيحاسب" داعيا إلى محاكمة "عادلة ومحايدة".

 

فرانس24 / أ ف ب

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.