موريتانيا

موريتانيا: السجن من 3 إلى 15 عاما لـناشطين مناهضين للعبودية

ناشطون مناهضون للعبودية خلال تظاهرة في دكار في 3 أغسطس 2016
ناشطون مناهضون للعبودية خلال تظاهرة في دكار في 3 أغسطس 2016 أ ف ب

حكم في موريتانيا على 13 ناشطا من منظمة "مبادرة المقاومة من أجل الانعتاق" المناهضة للعبودية بالسجن لفترات تتراوح بين ثلاثة و15 عاما.

إعلان

أعلنت محكمة نواكشوط الجنائية الخميس الحكم على 13 ناشطا من منظمة "مبادرة المقاومة من اجل الانعتاق" المناهضة للعبودية، متهمين خاصة بـ"استخدام العنف"، بالسجن لفترات تتراوح بين ثلاثة و15 عاما.

واعتقل الناشطون الـ13 بين أواخر حزيران/يونيو وأوائل تموز/يوليو للاشتباه بتورطهم في مظاهرة عنيفة ضد قوى الأمن في 29 حزيران/يونيو أضرم في أثنائها النار في سيارة للشرطة وأصيب عدد من الشرطيين. وكانت الشرطة آنها تجبر سكان الأحياء الفقيرة في منطقة القصر في نواكشوط على مغادرة مساكنهم.

ووجهت إلى الناشطين تهم "التمرد، واستخدام العنف، ومهاجمة السلطات العامة، والتجمع المسلح، والانتماء إلى منظمة غير معترف بها".

وبدأت المحاكمة في الثالث من آب/أغسطس أمام المحكمة الجنائية في نواكشوط، التي أصدرت حكمها الخميس بعد نحو ثماني ساعات من المداولات.

وكان المتهمون أعلنوا أمام المحكمة الإثنين أنهم تعرضوا للتعذيب خلال احتجازهم، وفق أحد محاميهم.

و"مبادرة المقاومة من أجل الانعتاق" هي منظمة غير حكومية مناهضة للعبودية. وتم إلغاء العبودية رسميا في موريتانيا في 1981 لكن الظاهرة لا تزال موجودة بحسب منظمات غير حكومية.

 

فرانس 24 / أ ف ب
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم