اليمن

اليمن: عشرات القتلى في هجوم انتحاري استهدف مركزا للتجنيد في عدن

مقاتل من القوات الحكومية اليمنية في مكان وقع فيه تفجير انتحاري في عدن
مقاتل من القوات الحكومية اليمنية في مكان وقع فيه تفجير انتحاري في عدن أ ف ب

استهدف هجوم بسيارة مفخخة الإثنين مركزا للتجنيد تابع للجيش في مدينة عدن، ما أسفر عن مقتل 60 مجندا وسقوط 29 جريحا على الأقل، وفق حصيلة أعلنت عنها مصادر طبية، وفي وقت لاحق أعلن تنظيم "الدولة الإسلامية" مسؤوليته عن التفجير.

إعلان

لقي 60 مجندا على الأقل مصرعهم وجرح 29 شخصا في هجوم انتحاري استهدف مركزا للتجنيد تابع للجيش في مدينة عدن اليمنية (جنوب) الإثنين، بحسب ما أفادت مصادر أمنية.

وأكدت مصادر في ثلاثة مستشفيات بعدن حصيلة التفجير الذي نفذه صباح اليوم انتحاري يقود سيارة مفخخة، قرب تجمع لمتطوعين ينتظرون للانضمام إلى الجيش على مقربة من مدرسة في شمال المدينة. وكانت حصيلة سابقة لمصادر أمنية أفادت عن مقتل 18 شخصا.

وفي وقت لاحق من اليوم تبنى تنظيم "الدولة الإسلامية" عبر وكالة "أعماق" التابعة له، الهجوم، قائلا إنه كان "عملية استشهادية لمقاتل من الدولة الإسلامية استهدفت مركزا للتجنيد في مدينة عدن".

ويشار إلى أن عدن تحظى برمزية لكون الرئيس عبد ربه منصور هادي المدعوم من التحالف العربي بقيادة السعودية، أعلنها عاصمة مؤقتة لليمن إثر سيطرة الحوثيين وحلفائهم الموالين للرئيس السابق علي عبد الله صالح على العاصمة صنعاء في أيلول/سبتمبر 2014.

وتمكنت القوات الحكومية المدعومة من التحالف، من استعادة السيطرة على عدن وأربع محافظات جنوبية أخرى، في صيف العام 2015. لكن الحكومة تواجه صعوبات منذ ذلك التاريخ في بسط الأمن في عدن، ثاني كبرى مدن اليمن، في ظل تنامي نفوذ الجماعات المسلحة وبينها تنظيمات جهادية كالقاعدة وتنظيم "الدولة الإسلامية".

وشهدت المدينة سلسلة تفجيرات خلال الأشهر الماضية، تبنى هذان التنظيمان عددا منها، واستهدفت بمعظمها قوات الأمن أو مسؤولين.

 

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم