فرنسا

هولاند: التدخل التركي في سوريا يهدد "بتصعيد شامل"

أ ف ب/ أرشيف

اعتبر الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند الثلاثاء خلال مؤتمر السفراء في الإليزيه أن التدخل العسكري التركي في سوريا يحمل مخاطر "تصعيد شامل".

إعلان

حذر الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند الثلاثاء من "مخاطر تصعيد شامل" في سوريا مع "التدخلات المتكررة والمتضاربة" لتركيا وروسيا وذلك خلال خطاب ألقاه أمام مؤتمر السفراء في قصر الإليزيه.

وقال هولاند "هذه التدخلات المتكررة المتضاربة تحمل مخاطر تصعيد شامل" مشيرا بشكل خاص إلى التدخل العسكري التركي ضد الأكراد. وأضاف أن "الضرورة القصوى، هي وقف المعارك". وتابع "أن فرنسا تدعو هنا وعلى الفور إلى هدنة فورية" مذكرا بأن "سوريا تعيش منذ خمس سنوات مأساة رهيبة" لا سيما في حلب حيث "تجري كارثة إنسانية واسعة النطاق".

وتابع الرئيس الفرنسي "منذ قرابة سنة، تقدم روسيا خبراتها لنظام بشار الأسد الذي يستخدم هذا الدعم لقصف المعارضة لكن أيضا السكان المدنيين، ما يصب في مصلحة المتطرفين من كل الجهات". وأضاف هولاند "اليوم اختارت تركيا نشر جيشها في الأراضي السورية للدفاع عن نفسها في مواجهة داعش، ما يمكن تفهمه تماما بعد الهجمات التي شهدتها البلاد ومن أجل ضبط حدودها وهذا الأمر يمكن تفهمه أيضا".

لكن تركيا تقوم "بأعمال ضد الأكراد الذين يواجهون هم أيضا تنظيم "الدولة الإسلامية بدعم من التحالف".

وحول تقرير الأمم المتحدة الذي أشار إلى مسؤولية نظام دمشق في استخدام أسلحة كيميائية بعد العام 2013، قال هولاند إن "هذه الجرائم لا يمكن أن تبقى بدون عقاب".

 

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم