إسرائيل- الضفة الغربية

الجيش الإسرائيلي يهدم منزل فلسطيني شارك في هجوم قتل فيه إسرائيلي

جدة فتى فلسطيني متهم بطعن ممرضة إسرائيلية حتى الموت لدى هدم السلطات الإسرائيلية منزل الأسرة
جدة فتى فلسطيني متهم بطعن ممرضة إسرائيلية حتى الموت لدى هدم السلطات الإسرائيلية منزل الأسرة أ ف ب / أرشيف

أعلن مسؤولون فلسطينيون أن الجيش الإسرائيلي قام بهدم منزل فلسطيني ليل الإثنين الثلاثاء شارك في هجوم قتل فيه إسرائيلي، وهو ما أكدته مصادر إسرائيلية.

إعلان

قام الجيش الإسرائيلي ليل الإثنين الثلاثاء بتدمير منزل فلسطيني بالقرب من الخليل في الضفة الغربية المحتلة شارك في هجوم قتل فيه إسرائيلي، كما أعلن مسؤولون فلسطينيون. فيما قال مسؤولون في أجهزة الأمن الإسرائيلية والجيش الإسرائيلي إن العسكريين الإسرائيليين دمروا بجرافة منزل محمد العمايرة في قرية دوار جنوب الخليل.

والعمايرة هو أحد أفراد قوات الأمن التابعة للسلطة الفلسطينية، المتهم بنقل أحد منفذي هجوم بأسلحة نارية استهدف في الأول من تموز/يوليو سيارة إسرائيلية بالقرب من الخليل، مما أدى إلى مقتل سائق السيارة.

وذكر الجيش الإسرائيلي أنه بعد إطلاق النار، انقلبت سيارة الحاخام ميخائيل مارك الذي كان متوجها إلى مدرسة تلمودية في مستوطنة إسرائيلية قريبة من الخليل، مما أدى إلى مقتله وجرح اثنين من أفراد عائلته.

ويذكر أن الجيش الإسرائيلي قتل في نهاية تموز/يوليو الفلسطيني محمد فقيه المسؤول عن الهجوم في الضفة الغربية المحتلة، كما قال الجيش. وفي مواجهة أعمال العنف الحالية، قرر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو تسريع عمليات هدم منازل منفذي الهجمات. ويعتبر معارضو هذا الإجراء أنه عقاب جماعي يؤدي إلى تشريد عائلات بأكملها.

 

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم