تخطي إلى المحتوى الرئيسي

24 قتيلا على الأقل في تفجيرين انتحاريين قرب وزارة الدفاع في كابول

أ ف ب

قتل 24 شخصا على الأقل وجرح 91 في تفجيرين انتحاريين قرب وزارة الدفاع الأفغانية وسط كابول، حيث فجر رجلان نفسيهما عندما كان الموظفون يغادرون مقر الوزارة بنهاية الدوام. وقال مصدر في وزارة الصحة إن عدد القتلى قد يرتفع. وذكر المتحدث باسم طالبان بأن التفجير الأول استهدف وزارة الدفاع في حين استهدف الثاني الشرطة.

إعلان

قتل 24 شخصا على الأقل وأصيب 91 في تفجير انتحاري مزدوج نفذته حركة طالبان في وسط كابول خلال ساعة الازدحام بعد ظهر الإثنين، في اعتداءات جديدة في العاصمة الأفغانية.

ويأتي هذا الهجوم بالقرب من وزارة الدفاع في العاصمة الأفغانية فيما كثفت حركة طالبان هجومها ضد القوات الأفغانية في أنحاء البلاد خلال فصل الصيف.

وفجر انتحاريان راجلان نفسيهما الواحد بعد الآخر في هجوم يبدو أنه كان يستهدف إحداث أكبر عدد من الضحايا فيما كان موظفو الحكومة يغادرون الوزارة بعد ساعات العمل.

وصرح المتحدث باسم وزارة الدفاع محمد رادمانيش "وقع الانفجار الأول على جسر بالقرب من وزارة الدفاع. وعندما هرع الجنود ورجال الشرطة والمدنيون إلى المكان، وقع انفجار ثان".

وصرح المتحدث باسم وزارة الصحة وحيد مجروح أن الهجوم خلف 24 قتيلا و91 جريحا بعضهم في حالة الخطر. وأضاف أن "عدد القتلى قد يرتفع".

وفي تغريدة قال مستشفى الطوارئ الذي يديره إيطاليون في كابول إنه استقبل حتى الآن 21 جريحا توفي أربعة منهم عند وصولهم.

وأعلن المتحدث باسم طالبان ذبيح الله مجاهد على تويتر أن وزارة الدفاع كانت هدف الهجوم الأول فيما استهدفت الشرطة في الهجوم الثاني.

وفي وقت لاحق، هز انفجار ثالث وسط كابول بحسب مراسلي وكالة الأنباء الفرنسية. وقالت السلطات الأفغانية إنها تسعى لتحديد مكان الانفجار بدقة ولم يصدر على الفور أي تبن.

 

فرانس24 / أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.