تخطي إلى المحتوى الرئيسي

غارات إسرائيلية على مواقع للجيش السوري ردا على سقوط قذيفة بالجولان

هضبة الجولان في حزيران/يونيو 2015 عقب قصف للنظام السوري
هضبة الجولان في حزيران/يونيو 2015 عقب قصف للنظام السوري أ ف ب

شن الجيش الإسرائيلي ليل الأربعاء غارات على مواقع للجيش السوري استهدف من خلالها مدافع الهاون التابعة له، ردا على سقوط قذيفة على منطقة في الجولان المحتل غير مأهولة بالسكان.

إعلان

أعلن الجيش الإسرائيلي أنه أغار ليل الأربعاء الخميس على مواقع للجيش السوري، ردا على سقوط قذيفة هاون في الشطر المحتل من هضبة الجولان أطلقت من الأراضي السورية.

وأفاد بيان للجيش الإسرائيلي أن القذيفة سقطت بعد ظهر الأربعاء في منطقة غير مأهولة في الشطر الشمالي المحتل من الجولان من دون أن تسفر عن أي إصابات.

وردا على ذلك، شن الطيران الإسرائيلي غارات استهدفت مدافع هاون تابعة للجيش السوري في المنطقة نفسها، بحسب البيان الإسرائيلي.

وفي الرابع من أيلول/سبتمبر، شن الجيش الإسرائيلي غارة جوية استهدفت مواقع للجيش السوري في شمال هضبة الجولان، وذلك أيضا ردا على سقوط قذائف هاون في الشطر المحتل من الهضبة السورية.

وكثيرا ما تتساقط قذائف على هضبة الجولان خلال الاشتباكات الدائرة بين قوات النظام السوري والفصائل المقاتلة المعارضة قرب الهضبة المحتلة.

ومنذ حرب حزيران/يونيو 1967، تحتل إسرائيل 1200 كلم مربع من هضبة الجولان في حين تبقى 510 كلم مربعة تحت السيطرة السورية.

 
فرانس24/ أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.